16 أيار مايو 2012 / 16:28 / بعد 6 أعوام

ليفربول الانجليزي يفسخ عقد مدربه دالجليش

لندن (رويترز) - انتهت فترة العمل الثانية للمدرب كيني دالجليش في قيادة ليفربول على يد الملاك الامريكيين للنادي يوم الاربعاء بعد أن دفع ثمن اسوأ موسم للفريق خلال نحو 20 عاما في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم باقالته من منصبه.

<p>كيني دالجليش اثناء قيادة ليفربول في مباراة بالدوري الانجليزي الممتاز أمام بلاكبيرون روفرز يوم 26 ديسمبر كانون الاول 2011. صورة لرويترز (تستخدم في الاغراض التحريرية فقط ويحظر بيعها او استغلالها في حملات دعائية او اعلانية)</p>

وبعد أن كان واحدا من القوى المهيمنة على كرة القدم الانجليزية لم يفز ليفربول بأي لقب في الدوري الانجليزي منذ عام 1990 ودفع احتلال الفريق المركز الثامن هذا الموسم بفارق 37 نقطة خلف مانشستر سيتي بطل المسابقة مجموعة فينواي سبورتس الى التحرك.

وقال ليفربول في بيان نشر على موقع النادي على الانترنت www.liverpoolfc.tv ”أعلنت مجموعة فينواي سبورتس ونادي ليفربول لكرة القدم أن كيني دالجليش سيترك منصبه كمدرب اليوم بعد فسخ تعاقده.“

وأضاف ”قرر النادي بعد مراجعة دقيقة ومتأنية أنه من الملائم إجراء تغيير. انه ليس بالقرار الذي تم التوصل اليه باستخفاف أو تعجل.“

ونال ليفربول كأس رابطة الاندية الانجليزية وهو أول لقب يحرزه منذ 2006 وبلغ نهائي كأس الاتحاد الانجليزي هذا الموسم.

وقال دالجليش ”كان من دواعي الفخر والتميز لي ان تتاح الفرصة لعودتي الى نادي ليفربول كمدرب.“

واضاف ”اشعر بالاحباط بالطبع من نتائجنا في الدوري الا انني لا اقايض الفوز بكأس رابطة الاندية بأي شيء لانني ادرك ما تعنيه العودة للفوز بالبطولات بالنسبة لجماهيرنا وللنادي.“

واحرز دالجليش كلاعب في ليفربول العديد من الالقاب بما في ذلك ستة القاب للدوري الانجليزي وثلاثة القاب لكأس اوروبا.

وفي اول فترة تولى فيها تدريب النادي بين عامي 1985 و1991 احرز دالجليش لقب الدوري ثلاث مرات وكأس الاتحاد الانجليزي مرتين.

وعاد دالجليش (61 عاما) الى النادي ليحل محل روي هودجسون في يناير كانون الثاني 2011 كمدرب مؤقت وكان ليفربول يحتل المركز الثاني عشر في الترتيب بفارق اربع نقاط فوق منطقة الهبوط.

وقاد دالجليش الفريق نحو المركز السادس العام الماضي ووقع عقدا لمدة ثلاث سنوات في مايو ايار 2011.

وقال توم ورنر رئيس النادي إن النتائج المحبطة للفريق في الدوري الانجليزي الممتاز كانت تعني ضرورة ”اجراء تغيير“.

وعلى الرغم من تلقيه اربع هزائم على ارضه فاز ليفربول بست مباريات من بين 19 على ملعب انفيلد وسجل أقل عدد من الانتصارات في دوري الاضواء منذ موسم 1953-1954 برصيد 14 انتصارا.

كما انهى الفريق الموسم باقل عدد اجمالي من النقاط في الدوري الانجليزي الممتاز واقل عدد من الاهداف برصيد 47 هدفا منذ موسم 1991-1992.

وقال النادي ان البحث عن بديل لدالجليش سيبدأ على الفور.

ورشحت تقارير وسائل الاعلام روبرتو مارتينيز مدرب ويجان اثليتيك لتولي المنصب بعد ان قاد ويجان للافلات من الهبوط من الدوري الممتاز بينما يأتي مواطنه الاسباني رفائيل بنيتز مدرب ليفربول السابق في الترتيب الثاني بين المرشحين من قبل مكاتب المراهنات.

من جاستن بالمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below