مسؤول بالاتحاد البرتغالي للكرة: لم ننفق اموالا باهظة على المنتخب

Thu Jun 7, 2012 4:33pm GMT
 

وارسو (رويترز) - أكد الاتحاد البرتغالي لكرة القدم يوم الخميس أن استعدادات المنتخب الوطني لخوض بطولة اوروبا 2012 لم تكن باهظة التكلفة وتم تنظيمها بشكل جيد وذلك ردا على اتهامات بالاسراف بينما تطبق البلاد سياسات تقشف.

وكان منتقدون عبروا عن عدم رضائهم عن قاعدة الفريق التدريبية بوصفها باهظة جدا كما انتقد البعض مشاركة لاعبين في احتفالات قبل مغادرة البرتغال.

ومن ضمن ذلك مشاركة اللاعبين في مسيرة بعربات تجرها الخيول في شوارع مدينة اوبيدوس البرتغالية.

وقال اومبرتو كويليو نائب رئيس الاتحاد البرتغالي "استقل الفريق عربات تجرها الجياد ... طلب الكثيرون من اللاعبين توقيعهم. استغرق الأمر 45 دقيقة ثم ودعنا الناس."

واضاف "يتدرب الفريق بشكل يومي عدا اليوم التالي للمباريات."

وأوضح كويليو ان مشاركة المنتخب البرتغالي في البطولة الاوروبية يتم تمويلها بالكامل من الأموال التي خصصها الاتحاد الاوروبي لكرة القدم لعدد 16 منتخبا تأهلت للبطولة.

وقال "الكلفة أقل من تكلفة المشاركة في كأس العالم وبطولة اوروبا الماضيتين ... الأموال التي ننفقها بما في ذلك مكافات اللاعبين مصدرها الأموال التي دفعها الاتحاد الاوروبي للكرة للبرتغال بعد تأهلها للنهائيات."

اعداد وتحرير عماد عبد الله للنشرة العربية