13 حزيران يونيو 2012 / 08:08 / منذ 5 أعوام

ادفوكات يقول إن روسيا هي أفضل فريق في بطولة اوروبا 2012

وارسو (رويترز) - ربما تكون انطلاقة روسيا في بطولة اوروبا لكرة القدم 2012 قد أبطأت قليلا بعد التعادل 1-1 مع بولندا شريكة الضيافة يوم الثلاثاء لكن هذا لم يمثل سببا كافيا ليبث التواضع في نفس مدربها ديك ادفوكات.

<p>ديك ادفوكات اثناء قيادة مران لمنتخب روسيا في 6 يونيو حزيران 2012 قبل انطلاق بطولة أوروبا لكرة القدم. رويترز</p>

فادفوكات لا يزال يرى في روسيا أفضل فريق في البطولة واعترض على فكرة أن ”الثقة الزائدة“ قد تكون أثرت على الأداء بعدما افتتح الفريق مشواره في البطولة بالفوز 4-1 على جمهورية التشيك في المجموعة الأولى.

وتقدمت روسيا على بولندا حين وضع الان جاجويف الكرة برأسه عالية في الشباك إثر ركلة حرة من القائد اندريه ارشافين بعد 37 دقيقة من البداية.

لكن بولندا كافحت لتتعادل بتسديدة رائعة من القائد ياكوب بواشتكوفسكي وتسيطر على اللعب في بقية المباراة وسط سعادة من أغلب الجمهور الموجود في الاستاد والذي بلغ عدده 55920 شخصا.

وحين سئل ادفوكات عن أفضل فريق بين 16 فريقا تشارك في البطولة حتى الآن لم يبد عليه أي تردد.

وقال المدرب الهولندي ”أفضل فريق هو روسيا من حيث كرة القدم.. الطريقة التي نلعب بها.“

لكنه اعترف قائلا ”حين تقدمنا 1-صفر ظننت أننا سنحصل على مزيد من المساحات لكن هذا لم يحدث. خسرنا الكرة كثيرا واستخدموا هذا ضدنا في الهجمات المرتدة. الملعب كان مفتوحا تماما.. لقد تركنا الكثير من المساحات الخالية.“

ونفى ادفوكات أن يكون فريقه قد عانى بسبب الثقة الزائدة.

وقال ”مباراتنا الأولى فزنا 4-1 ثم كانت المباراة الثانية أشبه بمباراة إياب.. ثم تعادلوا بذلك الهدف الجميل. كلا الفريقين بذل جهدا كبيرا واستحوذت روسيا على الكرة أكثر ولعبنا.. اللعب خارج أرضك يكون دائما أمرا صعبا.“

كما رفض ادفوكات انتقادات بأنه كان ينبغي استبدال القائد ارشافين الذي أصابه الإجهاد.

وأضاف ”ارشافين كان أفضل لاعبينا حين نستحوذ على الكرة لذلك لم أكن لاستبدله. في كل مرة امتلك فيها الكرة كنا نقوم بشيء ما لذلك تركته في أرض الملعب.“

وتتصدر روسيا الترتيب بأربع نقاط متفوقة على جمهورية التشيك التي تملك ثلاث نقاط ثم بولندا ولها نقطتان بينما تتذيل اليونان ترتيب المجموعة وفي رصيدها نقطة واحدة.

وفي الجولة المقبلة يوم السبت ستلعب روسيا مع اليونان في وارسو.

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد)

من الكسندرا هودسون

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below