14 حزيران يونيو 2012 / 04:04 / بعد 5 أعوام

الاتحاد الاوروبي للقدم يدين احداث العنف في وارسو

<p>اشتباكات بين مشجعين في اعقاب مباراة بين روسيا وبولندا في بطولة اوروبا لكرة القدم في وارسو يوم الثلاثاء - صورة ن تلفزيون رويترز</p>

وارسو (رويترز) - ادان الاتحاد الاوروبي لكرة القدم العنف الذي وقع في شوارع وارسو قبل مباراة بولندا المشاركة في الاستضافة امام روسيا يوم الثلاثاء قائلا انه مصمم على ان تستمر ”الاجواء الاحتفالية“ طوال فترة البطولة.

واعتقلت الشرطة 184 شخصا من بينهم 156 بولنديا و24 روسيا عقب عدة اشتباكات عنيفة في العاصمة البولندية. وتم اطلاق غازات مسيلة للدموع ورصاص مطاطي في ظل اشتباكات بين المشجعين البولنديين والروس ومهاجمتهم لقوات مكافحة الشغب.

وكانت السلطات مستعدة للدخول في مواجهة قبل المباراة بسبب طبيعة العلاقات بين الدولتين نتيجة هيمنة الاتحاد السوفيتي السابق على بولندا لاكثر من اربعة عقود عقب الحرب العالمية الثانية.

واندلعت اعمال العنف عندما عبر عدة الاف من المشجعين الروس - يرافقهم عدد من شرطة مكافحة الشغب - نهر فيستولا في طريقهم نحو الاستاد قبل ان تتوتر الاجواء بعد استفزازات من كلا الطرفين للاخر.

وقال الاتحاد الاوروبي لكرة القدم في بيان يوم الاربعاء ”يدين الاتحاد الاوروبي لكرة القدم تلك الاحداث المنعزلة التي وقعت يوم الثلاثاء في مدينة وارسو قبل وعقب مباراة بولندا وروسيا عندما قذفت بعض المجموعات من مثيري الشغب المعروفين الشرطة بالصواريخ وهاجمت الجماهير غير مبالين بالفريق الذي يشجعونه.“

واضاف ”هؤلاء الذين اعتقلوا والذين وجهت اليهم اتهامات سيتم التعامل معهم من قبل السلطات المعنية.“

وعلى العكس مما حدث خارج الاستاد مرت المباراة بسلام داخل الملعب حيث لم يكن هناك اي فصل بين مجموعات المشجعين.

(اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية - تحرير فتحي عبد العزيز)

من جاستن بالمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below