مصر تواجه خطر الغياب عن بطولة افريقيا بعد هزيمة مفاجئة على أرضها

Fri Jun 15, 2012 9:12pm GMT
 

القاهرة (رويترز) - تواجه مصر خطر الغياب عن نهائيات كأس الامم الافريقية لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي بعد أن تلقت هزيمة مفاجئة على ارضها 3-2 أمام افريقيا الوسطى التي أنهت لقاء الذهاب بالدور التمهيدي الثاني للتصفيات بعشرة لاعبين يوم الجمعة.

ودفعت مصر ثمن إهدار تقدمها مرتين عبر محمد زيدان ومحمد صلاح لتخسر أمام افريقيا الوسطى التي طرد منها ساليف كيتا في الدقيقة 35 من زمن اللقاء الذي اقيم باستاد الجيش المصري في برج العرب بدون جمهور لأسباب أمنية.

وستقام مباراة الاياب بين الفريقين في بانجي في 30 يونيو حزيران ولن يكون امام مصر فيها سوى الفوز حتى تحتفظ بامالها في مواصلة المشوار نحو التأهل للنهائيات الافريقية التي ستقام في جنوب افريقيا في 2013.

وتلعب مصر بطلة افريقيا سبع مرات في الدور التمهيدي للتصفيات الافريقية على غير العادة بسبب الفشل في التأهل للبطولة التي أقيمت في غينيا الاستوائية والجابون هذا العام.

واعترف ضياء السيد مساعد الامريكي بوب برادلي مدرب المنتخب المصري بان الهزيمة جاءت نتيجة اخطاء من الجهاز الفني واللاعبين.

وقال في تصريحات تلفزيونية عقب اللقاء "برادلي قال للاعبين لقد‭ ‬اخطأتم انتم وارتكبنا نحن أخطاء كجهاز فني وعلينا جميعا ان نتدارك الاخطاء في مباراة‭ ‬الاياب."

واضاف "اعترف اننا اليوم كنا تائهين جميعا وجميع اللاعبين ليسوا في حالتهم واعترف ان هناك اخطاء فنية ارتكبناها كجهاز فني منذ بداية المباراة وفي التغييرات ايضا."

وافتتح زيدان التسجيل لمصر بعد مرور عشر دقائق من زمن اللقاء عندما تلقى تمريرة من صلاح داخل منطقة الجزاء.

لكن افريقيا الوسطى تعادلت على عكس سير اللعب عن طريق ايلير مومي بعد هجمة مرتدة انفرد على اثرها بالحارس عصام الحضري في الدقيقة 26.   يتبع

 
<p>لاعب مصر محمد صلاح أثناء مباراة مصر وموزمبيق في الاسكندرية بمصر أول يونيو حزيران 2012. تصوير: عمرو عبد الله دلش - رويترز</p>