17 حزيران يونيو 2012 / 15:23 / منذ 5 أعوام

اعتبار نالبانديان مهزوما في نهائي بطولة كوينز للتنس

<p>الأرجنتيني ديفيد نالبانديان عقب فوزه في مباراة ببطولة كوينز للتنس يوم السبت. تصوير: ديلان مارتينيز - رويترز</p>

لندن (رويترز) - اعتبر الارجنتيني ديفيد نالبانديان مهزوما في نهائي بطولة كوينز للتنس يوم الاحد أمام الكرواتي مارين شيليتش بعدما تسبب في إصابة أحد مراقبي خطوط الملعب.

وكان نالبانديان متقدما 7-6 و3-3 عندما خسر ارساله في الشوط السابع وتصرف بغضب وركل لوحة اعلانية بقدمه اليمنى مما تسبب في اصابة مراقب الخطوط في ساقه.

وأصيب مراقب الخطوط بنزيف وبعد الحصول على رعاية طبية نقل الى المركز الطبي للملعب.

واعتبر شيليتش فائزا بالمباراة رغم التأخر بنتيجة 6-7 و4-3.

وبعد مناقشات مطولة بين حكم الكرسي ومسؤولين بالبطولة اعتبر نالبانديان خاسرا مما أدى الى صيحات استهجان من المتفرجين.

وتنص لوائح اتحاد لاعبي التنس المحترفين على استبعاد اللاعب على الفور في مثل هذه الحالات لكن نالبانديان الذي بلغ نهائي ويمبلدون عام 2002 شعر انه نال عقابا مبالغ فيه.

وقال نالبانديان (30 عاما) للجمهور "أنا اسف ... أحيانا يشعر المرء بالاحباط ومن الصعب السيطرة على ذلك ... انه خطأ."

واضاف "انها لحظة صعبة ان ينتهي النهائي بهذا الشكل. أحيانا نشعر بضغوط من اتحاد اللاعبين المحترفين. ارتكبت خطأ ويجب ان أدفع ثمنه. يرتكب الجميع اخطاء."

ومن جانبه قال كريس كيرموده مدير البطولة إنه يجب تنفيذ اللوائح.

واضاف "ركل ديفيد نالبانديان لوحة الاعلان تحت الحكم مما أدى الى اصابة الحكم بجرح خطير. أجبرنا الاتحاد على انهاء المباراة النهائية."

اعداد عماد عبد الله للنشرة العربية - تحرير أحمد ممدوح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below