7 تموز يوليو 2012 / 15:43 / بعد 5 أعوام

سيرينا تحرز لقب الفردي في بطولة ويمبلدون للتنس للمرة الخامسة

لندن (رويترز) - أحرزت الامريكية سيرينا وليامز لقبها الخامس في فردي السيدات ببطولة ويمبلدون للتنس بعد أن قدمت أداء قويا في بداية المباراة النهائية ونهايتها لتفوز على البولندية انيسكا رادفانسكا 6-1 و5-7 و6-2 يوم السبت.

<p>سرينا وليامز بعد فوزها ببطولة ويمبلدون للتنس للمرة الخامسة في لندن يوم السبت. تصوير: ستيفان ورموث - رويترز</p>

وخاضت سيرينا البالغة من العمر 30 عاما المباراة النهائية في وبمبلدون للمرة السابعة وسحقت منافستها المتوترة في المجموعة الأولى لكنها وبعد توقف قصير بسبب الأمطار واجهت ندية كبيرة من رادفانسكا في المجموعة الثانية قبل أن تفوز هي بالأشواط الخمسة الأخيرة من المباراة لتحرز لقبها الرابع عشر في البطولات الأربع الكبرى.

وقالت سيرينا بتأثر واضح وهي التي عانت من الإصابات والمرض منذ فوزها باللقب الرابع في ويمبلدون في 2010 ”لا يمكنني أن أصف هذا الانتصار. كنت بعيدة عن ذلك منذ بضع سنوات.. كنت في المستشفى لكني هنا الآن والأمر يستحق العناء فعلا. أنا سعيدة جدا.“

وأضافت ”لا يجب على المرء أن يتوقف مطلقا.. فقط واصل المحاولة. أشكركم جميعا يا رفاقي الموجودين في المقصورة.. أشكر أبي وأمي.. لا يمكنني أن ذكر أسماء الجميع لكني أشكركم من أعماق قلبي.“

وجعل الفوز سيرينا أكبر لاعبة تفوز باللقب في فردي السيدات منذ مارتينا نافراتيلوفا في 1990 حين كان عمرها 33 عاما.

وبدا أن المباراة ستنتهي بسرعة لصالح سيرينا بعدما فازت بالأشواط الخمسة الأولى في المباراة ومضت لتفوز بالمجموعة الأولى في 36 دقيقة ضد رافدانسكا التي بدا عليها التوتر وهي تخوض أول نهائي لها في البطولات الأربع الكبرى.

ونجحت رادفانسكا في الفوز بالشوط السادس ليصفق لها الجمهور المتعاطف في الملعب الرئيسي.

وتوقف اللعب لفترة قصيرة بسبب الأمطار وحين استؤنف تفوقت سيرينا بكسر للإرسال في بداية المجموعة الثانية قبل أن تدخل رادفانسكا لأجواء المباراة.

ومع الترقب الذي بدا على وجه سيرينا كسرت رادفانسكا الإرسال لتتعادل 4-4 ثم تفوقت 6-5.

وسددت سيرينا كرة خارح الملعب لتمنح رادفانسكا فرصتين للفوز بالمجموعة ثم ارتكبت خطأ لتمتد المباراة للمجموعة الثالثة.

وبدت سيرينا مرة أخرى في مشكلة وهي متأخرة 2-1 في المجموعة الثالثة لكنها استعادت السيطرة لتكسر الإرسال في الشوط الخامس.

وسددت سيرينا إرسالا ساحقا هو رقم 102 لها في البطولة ثم سددت آخر لا يصد قبل أن تحسم المباراة بضربة خلفية رائعة.

وكان واضحا أن رادفانسكا التي ستصبح المصنفة الثانية في العالم هذا الأسبوع متأثرة تماما في نهاية المباراة.

وقالت اللاعبة البولندية التي عانت بسبب المرض قبل المباراة في مقابلة بأرض الملعب ”أعتقد أني عشت أفضل أسبوعين في حياتي. كانت (سيرينا) أفضل كثيرا اليوم لكني أيضا سعيدة لوصولي للنهائي.“

وأضافت ”أعتقد أن اليوم لم يكن يومي لكني سأحاول في العام المقبل.“

اعداد أسامة خيري للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below