1 آب أغسطس 2012 / 15:23 / بعد 5 أعوام

البريطاني ويجينز يفوز بذهبية ضد الساعة للدراجات

لندن (رويترز) - استمتع البريطاني برادلي ويجينز بالمجد الاولمبي وقليل من الشمس وذلك بعد ان اصبح الرياضي البريطاني الأكثر فوزا بميداليات اولمبية بعد ان شق طريقه عبر المضمار بشكل متميز لينتزع ذهبية سباق ضد الساعة للدراجات في اولمبياد لندن يوم الاربعاء.

وأحرز ويجينز سابع ميدالية اولمبية له وهو رقم قياسي على المستوى البريطاني ليتفوق على مواطنه ستيف ريدجريف رياضي التجديف الذي حصد ست ميداليات اولمبية.

وأصبح ويجينز اول بريطاني يفوز بسباق فرنسا الشهر الماضي وهو ما زاد من شعبيته في بريطانيا واختير لقرع جرس بداية حفل افتتاح دورة لندن الاولمبية يوم الجمعة الماضي.

ومن المرجح ان يضيف الفوز بتلك الذهبية وهي الرابعة له في مشاركاته الاولمبية الى حالة الولع بويجينز.

وقال ويجينز للصحفيين ”لن اصل الى مستوى أفضل من هذا. سوف أشعر بقدر من الهوس وأنا على منصة التتويج. لن يكون هناك أفضل من هذا الان.“

وردا على سؤال بشأن ما اذا كان سينافس في دورة ريو دي جانيرو 2016 قال المتسابق البالغ من العمر 32 عاما ”نعم ولكن ليس في هذه الفئة. لا يمكن ان اتحمل اربع سنوات اخرى من التدريب. يمكن أن اتخيل أن اعود الى منافسات المطاردة على المضمار لكني سانتظر لأرى ما سيحدث.“

وكانت بداية ويجينز الذي يمتلك بالفعل ست ميداليات في سباقات الدراجات على المضمار حذرة في المسار البالغ طوله 44 كيلومترا وانتهى عند قصر هامبتون بارك قبل أن يشق طريقه الى النهاية مسجلا متوسط سرعة بلغ 52 كيلومترا في الساعة.

ونال الالماني توني مارتن بطل العالم المركز الثاني وحصل على فضية السباق بفارق 42 ثانية بينما جاء البريطاني كريس فروم ثالثا وفاز بالبرونزية بفارق 68 ثانية.

وقال مارتن الذي عانى من سلسلة من حوادث التصادم والاصابات هذا الموسم ”برادلي لا يمكن الفوز عليه هذا العام. بالنسبة لي فان ما حصلت عليه هو اشبه بالفوز بالذهبية. انا سعيد لوجودي هنا ولكوني في صحة جيدة.“

وعقب ساعات قليلة من فوز هيلين جلوفر وهيذر ستانينج باول ميدالية ذهبية لبريطانيا في دورة لندن في منافسات القارب الزوجي للتجديف وضع ويجينز نفسه في مرتبة خاصة وبشكل لم يستطع أي من منافسيه مجاراته فيه.

وكان مارتن صاحب القوة البدنية الكبيرة متفوقا على ويجينز في البداية بفارق خمس ثوان عقب 7.3 كيلومتر بينما كان السويسري فابيان كانسيلارا متراجعا بفارق ثانية واحدة اخرى في سباق متقارب كان الفارق بين الخمسة الاوائل فيه هو عشر ثوان فقط.

وتلاشت امال لويس ليون سانشيز في الصعود لمنصة التتويج بعد ان اضطر المتسابق الاسباني لتغيير دراجته عقب كسر في سلسلة الدراجة عند نقطة البداية.

وعانى السويسري كانسيلارا المدافع عن اللقب من مشاكل عقب بدايته القوية. وكان كانسيلارا اصيب في كتفه في سباق الطريق يوم السبت واخذ يفكر في المشاركة اليوم حتى اللحظة الاخيرة. وعقب اجتيازه لخط النهاية وهو في المركز الخامس جلس كانسيلارا لفترة طويلة وهو يمسك بكتفه اليمنى بينما كان وجهه عبارة عن قناع من الالم.

وعقب اجتيازه لخط النهاية وتوجهه نحو المنصة الخاصة بالفائزين بالسباق عاد ويجينز لدراجته وسار على المضمار ثانية وهو يرفع ذراعيه الى اعلى احتفالا بالنصر.

واحاطت مجموعة من الجماهير بويجينز قبل ان يشق طريقه ثانية نحو القصر حيث كان بانتظاره زوجته وطفليه.

وجعل الفوز ويجينز أول متسابق دراجات يفوز بميدالية اولمبية في نفس العام الذي يفوز به بسباق فرنسا.

(اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق)

من جوليان بريتو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below