2 آب أغسطس 2012 / 07:42 / منذ 5 أعوام

عرض- فيلبس ولوكتي وجها لوجه للمرة الأخيرة

<p>السباح الامريكي مايكل فيلبس اثناء مشاركته في سباق 4&times;200 متر حرة باولمبياد لندن 2012. رويترز</p>

لندن (رويترز) - ستدور مواجهة بين الامريكي مايكل فيلبس ومواطنه رايان لوكتي للمرة الأخيرة حين يسبحان جنبا إلى جنب في نهائي سباق 200 متر فردي متنوع في دورة لندن الاولمبية يوم الخميس.

وبينما ضمن فيلبس بالفعل مكانه في التاريخ الاولمبي برقم قياسي بالحصول على 19 ميدالية بينها ثماني ذهبيات في بكين 2008 فإن التوقعات ستكون عالية جدا للمواجهة المرتقبة.

وبالنسبة لفيلبس الذي لم يقدم الأداء المتوقع منه في لندن ستكون هذه فرصة للثأر من خسارته أمام لوكتي في نهائي سباق 400 متر فردي متنوع ولكي يصبح أول سباح يفوز بذهبية نفس السباق في ثلاث دورات اولمبية متتالية.

أما لوكتي فسيراها فرصة ليبقى في الذاكرة كأحد أفضل السباحين.

وبينما سيكون الفوز على فيلبس مهمة شاقة في حد ذاتها فإن لوكتي سيواجه تحديات أخرى لأنه سيخوض سباقين بالغي الصعوبة خلال الفترة المسائية.

وسينافس لوكتي في سباق 200 متر للظهر وهو سباق منهك لأنه يستهلك الكثير من الطاقة من ساقي السباح.

وفاز لوكتي بذلك السباق في بكين في 2008 وهو المرشح الأبرز للفوز به مرة أخرى رغم أنه احتل المركز الثاني في سباقه بالتصفيات وراء زميله تايلر كلاري.

وحافظ لوكتي على طاقته في سباق الظهر ليظهر حينها قدرته على التعافي حين تفوق على فيلبس في تصفيات سباق المتنوع.

وقال فيلبس "نحب السباقات في مواجهة احدنا الآخر. لا أحد منا يحب الخسارة. أحب أن أقول إن كلا منا يخرج من الآخر أفضل ما لديه."

وهيمنت الولايات المتحدة على منافسات السباحة في هذه الدورة محرزة ثماني ذهبيات في الأيام الخمسة الأولى وقد تنال ثلاثة القاب أخرى يوم الخميس.

وليس سبب الترشيح هو امتلاك الفريق الامريكي لوفرة من السباحين الأقوياء في سباقي المتنوع والظهر للرجال بل لديهم أيضا فرصة للحصول على ذهبية سباق 200 متر للظهر بعد أن حطمت ريبيكا سوني الرقم القياسي العالمي.

ولم يظهر على سوني أي أثر لهزيمتها بفارق ضئيل في نهائي سباق 100 متر للصدر قبل يومين وعادت يوم الأربعاء لتستعيد الرقم العالمي الذي خسرته حين سيطرت على العالم أزياء السباحة المثيرة للجدل التي تم حظرها لاحقا.

وستخوض البطلة الاولمبية السباق النهائي وهي تتفوق على أقرب منافساتها بأكثر من ثانيتين وهو فارق هائل في هذا المستوى.

وتبدو الهولندية رانومي كروموفيديويو المنافسات في سباق 100 متر حرة بعد أن حققت 53.05 ثانية في التصفيات وهو رقم اولمبي جديد.

وكانت الاسترالية ميلاني شلانجر صاحبة ثاني أفضل زمن بينما جاءت الامريكية الصاعدة ميسي فرانكلين في المركز الثالث.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد ممدوح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below