6 آب أغسطس 2012 / 02:17 / بعد 5 أعوام

بولت الرائع يحرز ذهبية سباق 100متر

لندن (رويترز) - احتفظ الجاميكي يوسين بولت بذهبية سباق 100 متر في دورة لندن الاولمبية بشكل رائع يوم الاحد محققا ثاني أفضل زمن في التاريخ عندما أنهى السباق في 9.63 ثانية ليصبح أول رجل يعبر خط النهاية أولا في منافسات المضمار في دورتين اولمبيتين متتاليتين.

<p>بولت يحتفل بعد فوزه بذهبية مئة متر في اولمبياد لندن يوم الاحد. تصوير. بول هاكيت - رويترز</p>

وأفضل زمن على الاطلاق وهو 9.58 ثانية سجله بولت ليفوز بالسباق في بطولة العالم عام 2009 وأثبت العرض الرائع الذي قدمه يوم الاحد انه تعافى تماما من اصابة في عضلات الفخذ الخلفية أعطت بعض الأمل لمنافسيه في الفترة التي سبقت احد أهم السباقات في التاريخ.

ومنح يوهان بليك بطل العالم جاميكا المركز الثاني والميدالية الفضية بعدما أنهى السباق في 9.75 ثانية وحصل الامريكي جاستن جاتلين بطل اولمبياد اثينا 2004 على الميدالية البرونزية مسجلا 9.79 ثانية ليحقق أول سبعة عدائين أرقاما أقل من عشر ثوان. وانسحب اسافا باول بسبب اصابة في عضلات أعلى الفخذ.

وعادل بليك رقمه القياسي الشخصي وتفوق جاتلين على أفضل زمن له. واحتل الامريكي تايسون جاي المركز الرابع محققا 9.80 ثانية وهو أفضل زمن له هذا الموسم وجاء مواطنه رايان بيلي في المركز الخامس معادلا رقمه الشخصي البالغ 9.88 ثانية.

لكن كل شيء كان متعلقا ببولت الذي قال في أكثر من مناسبة انه بحاجة لاحراز لقبين متتاليين ليعزز موقعه بين عظماء الرياضة.

ويقف بولت الان بجوار كارل لويس باعتبارهما الوحيدين اللذين أحرزا ذهبيتين في سباق 100 متر رغم أن ذهبية العداء الامريكي الثانية في اولمبياد سول 1988 جاءت فقط عقب استبعاد الفائز بالسباق بن جونسون بسبب المنشطات.

وعقب استبعاده بسبب بداية خاطئة في نهائي بطولة العالم العام الماضي لم يكن بولت ليغامر مطلقا بانطلاقة سريعة لكنه دخل الى المنافسة سريعا مع منافسيه الرئيسيين بعد أمتار قليلة.

وكان بليك - الذي هزم بولت في التصفيات الاولمبية الجاميكية - وجاتلين العائد للمنافسات بعدما نفذ عقوبة ايقاف بسبب المنشطات يؤديان جيدا لكنهما كانا بحاجة لمعجزة اذا أرادا الحصول على أي فرصة لتفجير مفاجأة.

وتفوق عليهما بولت سريعا بعد منتصف السباق وأدرك هو و80 ألف متفرج متحمس ان الأمر انتهى.

وعبر بولت خط النهاية وعينه على الساعة وكشف وجهه عن شعور بالراحة أكثر من السعادة قبل أن يشير الى السماء ويقوم بنحو لفة كاملة حول المضمار ليتلقى تحية الجماهير المتحمسة.

وقال بولت لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في اشارة الى مشاركته في التصفيات ”عندما شاركت في أول سباق شعرت بأن بامكاني ان أفعلها.“

واضاف ”شعرت ببعض القلق بسبب بدايتي.. لم أرغب في بداية خاطئة مرة أخرى. لذلك أعتقد اني بقيت عند حاجز الانطلاق لفترة. لا أظن ان ذلك هو أفضل رد فعل في العالم لكني نجحت في انجاز المهمة وهذا هو المفتاح.“

وتابع ”تذكروا اني ابلغتكم بأن مدربي قال لي توقف عن القلق بشأن بداية السباق.. أفضل جزء لك في السباق سيكون في النهاية وهنا مكمن تفوقك. لذلك توقفت عن القلق بشأن البداية وأنجزت المهمة.“

وسيسعى بولت - الذي استبعد من نهائي سباق 100 متر في بطولة العالم العام الماضي بسبب بداية خاطئة - الان لاكمال ثنائية غير مسبوقة بالاحتفاظ بلقبه في سباق 200 متر ايضا والفوز بذهبية سادسة عندما يخوض سباق التتابع اربعة في 100 متر مع الفريق الجاميكي.

وقال بليك ”يوسين يعرف ما يتطلبه الأمر من أجل الفوز.. انه أسرع رجل في العالم. لكني حصلت على ميدالية في أول ألعاب اولمبية لي وفضل كبير في ذلك يعود الى يوسين ومدربنا.“

وكان جاتلين - الذي أوقف لاربع سنوات لسقوطه في اختبار للمنشطات للمرة الثانية - سعيدا بالاشتراك في السباق.

وقال العداء الامريكي ”كثيرون على موقعي تويتر وفيسبوك (على الانترنت) يعتقدون اني الرجل السيء لكني لست كذلك وتعين علي اثبات ذلك الليلة.“

واضاف ”أتذكر العام الماضي لم أستطع حتى الوجود هنا لكن المشاركة في هذا السباق بالنسبة لي أمر رائع. أردت فقط الصعود على منصة التتويج.“

واحتفظت الجاميكية شيلي ان فريزر برايس بلقب السيدات ليمنح العداءان جاميكا بداية رائعة في صراعها على عرش سباقات السرعة مع الولايات المتحدة.

(اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية)

من ميتش فيليبس

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below