29 آب أغسطس 2012 / 08:22 / منذ 5 أعوام

تقدم ديوكوفيتش وسيرينا بسهولة في بطولة امريكا المفتوحة للتنس وخروج وزنياكي

<p>الصربي نوفاك ديوكوفيتش خلال مباراته امام الايطالي باولو لورينزي في الدور الأول من بطولة امريكا المفتوحة للتنس يوم الثلاثاء - رويترز</p>

نيويورك (رويترز) - لم يفقد كل من الصربي نوفاك ديوكوفيتش المدافع عن اللقب والامريكية سيرينا وليامز الفائزة باللقب ثلاث مرات سوى شوطين فقط ليتأهل هذا الثنائي بسهولة يوم الثلاثاء إلى الدور الثاني في بطولة امريكا المفتوحة للتنس آخر البطولات الأربع الكبرى.

وتأهل أيضا رفقة ديوكوفيتش الى الدور الثاني كل من جو ويلفريد تسونجا المصنف الخامس وتوماس برديتش المصنف السادس واندي روديك المصنف العشرين والبطل السابق للمسابقة.

وفي منافسات السيدات وقعت الدنمركية كارولين وزنياكي المصنفة الأولى عالميا سابقا ضحية مفاجآت الدور الأول وخرجت من المسابقة بينما تأهلت انيسكا رادفانسكا المصنفة الثانية وانجليكه كيربر المصنفة السادسة بسهولة إلى الدور الثاني.

واحتاج ديوكوفيتش المصنف الثاني الى 73 دقيقة فقط ليجهز على منافسه الايطالي باولو لورينزي 6-1 و6-صفر و6-1 في الدور الأول تحت الأضواء الكاشفة في ليلة باردة.

وكانت المباراة من طرف واحد لصالح ديوكوفيتش لكن يبقى من الصعب تحديد اذا ما كان اللاعب الصربي الفائز باللقب في 2011 قدم مباراة مميزة أم أن لورينزي ربما يكون قدم أسوأ مبارياته في ملاعب التنس.

وقال ديوكوفيتش الذي أحرز ثلاثة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى العام الماضي ”لعبت بشكل رائع من البداية وحتى النهاية. من المهم بالنسبة لي أن أقضي وقتا قصيرا في الملعب كما فعلت لكن دون التقليل بالطبع من المنافسين.“

وأضاف اللاعب الصربي ”لعبت بتركيز كبير وحاولت التقدم على الشبكة أيضا. لعبت بشكل رائع بشكل اجمالي.“

وقال لورينزي المصنف 69 إنه واجه صعوبة كبيرة في ظل الظروف الجوية الصعبة في المباراة التي شهدت حضور 24 ألف متفرج امتلأت بهم مدرجات ملعب ارثر آش.

وأضاف اللاعب الايطالي ”لم العب من قبل على الملعب الرئيسي وكانت الرياح قوية ولذلك كنت أفقد كرة سهلة في بعض الأحيان بسبب ذلك. لكن ذلك لا يمنع انه لعب بشكل رائع. لقد بذلت قصارى جهدي.“

وخاضت سيرينا وليامز المصنفة الرابعة مباراتها بعد لقاء ديوكوفيتش وفازت بنتيجة 6-1 و6-1 على الامريكية كوكو فاندفيجه المصنفة 75 التي ارتكبت 22 خطأ وأحرزت تسع نقاط فوز مباشرة فقط أمام اللاعبة الامريكية الفائزة بأربعة عشر لقبا في البطولات الأربع الكبرى.

وقالت سيرينا إن الظروف الجوية كانت صعبة على كل منهما.

وأضافت ”الظروف الجوية كانت عاصفة وكانت الرياح قوية في بعض النقاط بينما لم تكن كذلك في نقاط أخرى. لم أكن أضرب الكرات بقوة كبيرة لأني لم أكن أعلم أين سيكون موقعها بالضبط.“

ولم تظهر رادفانسكا المصنفة الثانية عالميا أي علامات على معاناتها من إصابة في الكتف وفازت بسهولة على الروسية نينا براتشيكوفا المصنفة 91 عالميا 6-1 و6-1.

وقالت رادفانسكا عقب المباراة التي استغرقت 54 دقيقة ”انا سعيدة حقا لانني استطعت أن اقدم أفضل ما لدي في أول مباراة. الامر يبدو صعبا دوما في المباراة الاولى. في كل اسبوع نلعب على ارضيات مختلفة وبكرات مختلفة.“

وفشلت وزنياكي المصنفة الثامنة التي كانت تعاني من مشكلة في الركبة في كسر ارسال منافستها الرومانية ايرينا كاميليا بيجو المصنفة 96 بمجموعتين متتاليتين بواقع 6-2 و6-2.

وقالت وزنياكي ”دائما ما يحب اللاعب المشاركة وبذل قصارى جهده بغض النظر عن أي ظروف. حاولت لكني لم أتمكن من اللعب بشكل جيد وارتكبت العديد من الأخطاء.“

وأضافت ”هذا سوء حظ لأن هذه بطولة كبيرة وكنت أود أن أظهر بشكل جيد.“

وفازت الامريكية فينوس وليامز على مواطنتها بيثاني ماتيك ساندز 6-3 و6-1 في مباراة شهدت أسرع ضربة ارسال في تاريخ منافسات السيدات بالبطولة وبلغ سرعته 124 ميلا في الساعة (199.5 كيلومتر في الساعة).

وأكدت فينوس المصنفة 46 عالميا أنها اشتاقت إلى العودة لقائمة المصنفات العشر الأوائل لكنها قالت بعد ذلك ”الامور لا تسير كما يرغب المرء.“

وأضافت اللاعبة التي انسحبت من بطولة امريكا العام الماضي قبل قليل من مباراتها في الدور الثاني أمام الالمانية سابينه ليسيتسكي وكشفت بعد ذلك انها تعاني من مرض مناعي ”أتطلع بكل تأكيد للعودة لقائمة المصنفات العشر الأوائل في العالم. لدي رغبة كبيرة في ذلك.“

ويحاول روديك أيضا أن يستعيد مستواه السابق الذي جعله يتوج باللقب في 2003.

وتغلب روديك على مواطنه الشاب راين وليامز المتأهل من التصفيات 6-3 و6-4 و6-4 في غضون ساعتين.

ولم يواجه روديك المصنف 20 في البطولة صعوبات أمام وليامز المصنف 289 عالميا والبالغ من العمر 21 عاما والذي يشارك لاول مرة في احدى البطولات الاربع الكبرى.

وسدد روديك (29 عاما) 20 ضربة ارسال ساحقة واصابت 73 في المئة من ضربات ارساله الاولى هدفها ليتفوق على وليامز بسهولة في يوم حار في المركز الوطني للتنس.

وقال روديك ”وجهت ضربة ارسال قوية بلغت سرعتها 135 (ميلا في الساعة) لكن هذا اللاعب كان يرد الضربات القوية بنجاح.“

من ستيف جينسبرج

اعداد أسامة خيري للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below