30 آب أغسطس 2012 / 07:18 / بعد 5 أعوام

ريال يتفوق على برشلونة ويحرز لقب كأس السوبر الاسبانية

مدريد (رويترز) - أحرز ريال مدريد لقب كأس السوبر الاسبانية لكرة القدم للمرة الأولى في أربع سنوات وحقق نجاحا معنويا ضد غريمه برشلونة حين سجل جونزالو هيجوين وكريستيانو رونالدو هدفين مبكرين ليفوز 2-1 على ضيفه الذي لعب لفترة طويلة بعشرة لاعبين في مباراة الإياب يوم الأربعاء.

<p>لاعبو ريال مدريد يحتفلون بكأس السوبر الاسبانية بعد الفوز على برشلونة في مدريد يوم الاربعاء - رويترز</p>

وبفوزه على برشلونة الذي ارتكب العديد من الأخطاء والذي طرد مدافعه ادريانو في الدقيقة 28 تعادل الفريقان 4-4 في مجموع المباراتين بعد فوز الفريق القطالوني 3-2 في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي ليتفوق ريال لأنه سجل أهدافا أكثر خارج ملعبه.

وكان ريال بحاجة ماسة لهذا الانتصار بعد فشله في الفوز بمبارياته الثلاث الأولى هذا الموسم وخسارته 2-1 أمام خيتافي في دوري الدرجة الأولى الاسباني يوم الأحد الماضي.

وحذر البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب ريال لاعبيه بأنه يريد تحسنا هائلا في لأداء ورد اللاعبون بتسجيل هدفين في أول 20 دقيقة بعد أن سمحت أخطاء دفاعية من برشلونة للارجنتيني هيجوين بافتتاح التسجيل في الدقيقة 11 وللبرتغالي رونالدو بإضافة الهدف الثاني بعد لعبة جميلة.

وقلص ليونيل ميسي الفارق لبرشلونة بهدف من ركلة حرة من 30 مترا قبل نهاية الشوط الأول.

وأنقذ ايكر كاسياس حارس ريال محاولة خطيرة من بيدرو بعد نصف ساعة من اللعب وأهدر كلا الفريقين فرصا حقيقية لكن ريال صمد لينهي سيطرة غريمه على اللقب في السنوات الثلاث الماضية.

كما كسر الفوز في مباراة الإياب سجل برشلونة الخالي من الهزائم في ملعب ريال منذ سبع مباريات وهو أول فوز لريال على أرضه في مباراة قمة ضد برشلونة منذ مايو ايار 2008.

وقال كاسياس في مقابلة مع التلفزيون الاسباني ”في ملعب نو كامب كانت لديهم فرصة لإضافة هدف رابع وفي الهجمة التالية سجلنا هدفا أبقى على فرصتنا.“

وأضاف ”سيطرنا في الشوط الأول وعلى المباراة بشكل عام رغم أننا عانينا قليلا في النهاية.. بدايتنا سيئة ونحن مدينون للمشجعين. لم نبدأ الموسم بطريقة جيدة لكن الطبيعي أن تنجح يوما وتفشل آخر.“

وجاء هدف ريال الأول حين أخطأ الارجنتيني خافيير ماسكيرانو الذي خاض مباراته رقم مئة مع برشلونة في تشتيت كرة طويلة لعبها بيبي لينفرد هيجوين بالمرمى ويسدد الكرة من تحت ذراع الحارس فيكتور فالديس.

وارتكب جيرار بيكي زميل ماسكيرانو في قلب دفاع برشلونة خطأ بدوره ليهدي ريال الهدف الثاني.

ومر رونالدو من بيكي بفضل سرعته ورغم أنه بدا وقد انحرف قليلا عن المرمى فإنه استعاد توازنه وسدد كرة قوية اصطدمت بفالديس ومرت إلى الشباك.

ووجد برشلونة نفسه يلعب بعشرة لاعبين بعدها بأقل من عشر دقائق حين ارتكب ادريانو خطأ ضد رونالدو وهو في طريقه للمرمى واستحق اللاعب البرازيلي بطاقة حمراء مباشرة.

وأعاد ميسي لاعب منتخب الارجنتين وأفضل لاعب في العالم الأمل لبرشلونة بهدف من ركلة حرة رائعة فشل كاسياس حارس اسبانيا في الوصول إليها.

والهدف هو الخامس عشر لميسي في مباريات القمة ليتساوى مع مهاجم ريال السابق راؤول ويصبح على بعد ثلاثة أهداف فقط من أسطورة ريال الفريدو دي ستيفانو صاحب الرقم القياسي.

وقال تشابي لاعب وسط برشلونة للتلفزيون الاسباني ”بدأنا المباراة بشكل سيء وكلفنا هذان الخطآن المباراة. لكن رغم ذلك سجلنا هدفا ونحن بعشرة لاعبين وكانت لنا فرصتان خطيرتان كان يمكن أن تمنحانا الفوز بكأس السوبر.“

وأضاف ”خسرنا اللعب لكن الشيء المهم هي الألقاب التي لا تزال أمامنا.“

ومنح مورينيو الفرصة للاعبه الجديد الكرواتي لوكا مودريتش للمشاركة في الشوط الثاني كما اشترك الكاميروني اليكس سونج لاعب برشلونة الجديد في الشوط الثاني أيضا.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below