البرازيل تسحق الصين وتعيد بناء الثقة مع الجماهير

Tue Sep 11, 2012 7:17am GMT
 

(رويترز) - أحرز نيمار ثلاثة أهداف ليقود البرازيل لفوز ساحق على الصين 8-صفر في مباراة ودية لكرة القدم في ريسيفي يوم الاثنين ويعيد بناء الثقة مع الجماهير التي أطلقت صيحات الاستهجان ضد اللاعبين بعد عرض ضعيف أمام جنوب افريقيا يوم الجمعة الماضية.

واعتادت المدن الواقعة في شمال شرق البرازيل بصفة عامة وريسيفي بصفة خاصة مساندة المنتخب الوطني في الأوقات الصعبة ولذلك لم يكن هناك أفضل من خوض هذه المباراة على استاد ارودا.

وبعد خسارة نهائي منافسات كرة القدم في اولمبياد لندن أمام المكسيك الشهر الماضي تعرض المنتخب البرازيلي لصيحات الاستهجان بعد فوز غير مقنع على جنوب افريقيا 1-صفر في ساو باولو يوم الجمعة.

وفي نهاية مباراة الأمس تجمع لاعبو البرازيل في وسط الملعب وشكروا الجماهير على مؤازرتهم لهم.

وقال دانييل الفيس الظهير الأيمن للبرازيل "هذه هي العلاقة التي نريدها مع الجماهير. نعرف ما يجب أن نطوره لكن لا يمكننا أن نتطور بدونهم. بمساندتهم ستسير الأمور بسهولة ويسر."

واحتاجت البرازيل إلى بعض الوقت قبل أن تتقدم بهدف عن طريق راميريس في الدقيقة 22 بعد تبادل جميل للكرة مع أوسكار على الجانب الأيسر ثم تسديدة ساقطة من فوق الحارس تشينج شينج.

وبدأ المهاجم هالك الذي أحرز هدف الفوز على جنوب افريقيا الهجمة التي أسفرت عن الهدف الثاني الذي جاء عن طريق نيمار بعد كرة عرضية من أوسكار.

واحتفل نيمار بهذا الهدف وقال بعد تقدم البرازيل 2-صفر مع نهاية الشوط الأول "لا أحد يستطيع أن يمنعني من الابتسام سواء كانت صيحات الاستهجان أو الإشادة."

وفي الشوط الثاني تألقت البرازيل وحققت أكبر فوز لها تحت قيادة المدرب مانو مينيزيس.   يتبع

 
<p>البرازيلي نيمار في صورة من ارشيف رويترز</p>