15 أيلول سبتمبر 2012 / 23:23 / بعد 5 أعوام

صيحات استهجان ضد ميلانو عقب هزيمة مفاجئة بملعبه امام اتلانتا

روما (رويترز) - أطلقت الجماهير صيحات استهجان ضد ميلانو بعد ان مني بهزيمة مفاجئة 1-صفر على أرضه أمام اتلانتا في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم السبت عقب هدف سجله لوكا تشيجاريني في الشوط الثاني مما أصاب المشجعين في استاد سان سيرو بصدمة.

<p>اليجري مدرب ميلانو يوجه لاعبيه خلال المباراة ضد اتلانتا بدوري ايطاليا في ميلانو يوم السبت - رويترز</p>

وزادت الانتكاسة من الضغط على مدرب ميلانو ماسيميليانو اليجري الذي بقي فريقه في منتصف الترتيب برصيد ثلاث نقاط عقب خسارته مرتين في أول ثلاث مباريات بالدوري هذا الموسم.

وقال اليجري الذي رفض التعليق على علاقته بنائب رئيس النادي ادريانو جالياني ”خسارة أول مباراتين على أرضك في الموسم أمر غير جيد.“

وفي وقت سابق شارك ماركو ساو لاعب كالياري كبديل ليسجل بضربة رأس قرب النهاية ويمنح فريقه التعادل 1-1 مع مضيفه باليرمو بمساعدة الحظ.

ويحل يوفنتوس المتصدر يوم الاحد ضيفا على جنوة بينما يلتقي نابولي صاحب المركز الثاني بملعبه مع بارما ويسافر لاتسيو الذي يحتل المركز الثالث لمواجهة كييفو.

ولم يسمح اتلانتا - الذي تم خصم نقطتين من رصيده لدوره في فضيحة تلاعب في النتائج - لميلانو بالاسترخاء مطلقا وسبب جيرمان دينيس العديد من المتاعب بقدرته على السيطرة على الكرة وتحركاته.

وكان بوسع اللاعب الارجنتيني الذي يطلق عليه ”الدبابة“ نظرا لقوته افتتاح التسجيل في الدقيقة 20 عندما استغل خطأ من فرانسيسكو اتشيربي لكن تسديدته اصطدمت بالقائم.

وبعد ست دقائق أخرى كان بامكان ميلانو - الذي لم يهز الشباك على أرضه هذا الموسم عقب بيع المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الى باريس سان جيرمان - التسجيل لكن اندريا كونسيلي حارس اتلانتا تألق وأنقذ فرصة أصحاب الأرض على مرتين.

وفي البداية تصدى الحارس لتسديدة ستيفان الشعراوي من مسافة بعيدة ثم تصدى للكرة مرة أخرى ليمنع هدفا طريفا كان زميله المدافع جيانباولو بيليني سيحرزه عن طريق الخطأ في مرماه وهو يحاول ابعاد الكرة.

ولم يشهد الشوط الثاني العديد من الفرص وبدا الفريقان مقتنعان بالاكتفاء بالتسديد من مسافة بعيدة لكن اتلانتا تمكن من هز الشباك في الدقيقة 64 عندما انطلق تشيجاريني ليتلقى تمريرة دينيس ويسدد في شباك الحارس كريستيان ابياتي من 25 مترا.

ولعب ميلانو - الذي يستضيف اندرلخت البلجيكي في دوري أبطال اوروبا يوم الثلاثاء القادم - بطريقة أكثر قوة بعد الهدف وكاد ان يدرك التعادل لكن جيامباولو باتسيني وانطونيو نوتشيرينو فشلا في الوصول لكرة عرضية مرت من أمام المرمى.

وكان بوسع اتلانتا مضاعفة تقدمه قبل ست دقائق على النهاية لكن كريستيان ريموندي أهدر الفرصة عندما سدد مباشرة باتجاه ابياتي عقب هجمة مرتدة جيدة.

ويأمل اليجري ان تكون دوري أبطال اوروبا نقطة انطلاق لموسم ميلانو المتعثر.

وقال للصحفيين ”أؤمن بأن علينا مواصلة العمل لكن لحسن الحظ يوم الثلاثاء سنخوض مباراة في دوري أبطال اوروبا ستمنحنا الفرصة لاستعادة التوازن والتقدم مرة أخرى.“

واضاف ”يوم الثلاثاء يجب ان نلعب بطريقة مختلفة.. ليس على المستوى الفني لكن يجب ان نؤمن أكثر بأنفسنا.“

وافتتح باليرمو التسجيل في الدقيقة 41 عبر لاعب وسط اوروجواي اريفالو ريوس الذي سدد كرة من عند حافة منطقة الجزاء اصطدمت بلاعب قبل أن تسكن الشباك.

واعتقد ماسيمو دوناتي انه ضاعف تقدم الفريق الصقلي عندما سدد الكرة برأسه في الشباك بعد ركلة حرة نفذها فابريتسيو ميكولي قبل ثماني دقائق من النهاية لكن تم الغاء الهدف بطريقة مثيرة للجدل بسبب التسلل.

واستغل كالياري وقوف الحظ الى جانبه بعد ست دقائق ليدرك التعادل عبر ساو بعد ارتباك أمام المرمى.

وبهذه النتيجة يحتل كالياري المركز 15 متقدما بنقطتين على باليرمو الذي وضع في رصيده أول نقطة له هذا الموسم.

(اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية)

من تيري ديلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below