16 أيلول سبتمبر 2012 / 17:02 / منذ 5 أعوام

جمهورية التشيك تهزم الارجنتين وتواجه اسبانيا في نهائي كأس ديفيز للتنس

<p>التشيكي توماس برديتش بعد تغلبه على الارجنتيني كارلوس بيرلوك خلال مباراة بينهما في بوينس ايرس يوم الاحد. تصوير: انريك ماركاريان - رويترز</p>

بوينس ايرس (رويترز) - تقدمت جمهورية التشيك على الارجنتين 3-1 بعد فوز توماس برديتش بسهولة 6-3 و6-3 و6-4 على كارلوس بيرلوك يوم الاحد لتصعد لمواجهة اسبانيا في نهائي بطولة كأس ديفيز للتنس لفرق الرجال.

وكانت فرص الارجنتين في التأهل لثاني نهائي على التوالي تراجعت يوم السبت بعد انسحاب لاعبها خوان مارتن ديل بوترو المصنف الثامن عالميا من لقاء الفردي الاول المقرر يوم الاحد أمام برديتش بسبب اصابة في المعصم.

وكان ديل بوترو فاز بأول نقطة للارجنتين في لقاء الدور قبل النهائي في باركي روكا بعد تغلبه على راديك ستيبانيك يوم الجمعة الماضي قبل أن يتغلب برديتش المصنف السادس عالميا على خوان موناكو في لقاء من خمس مجموعات.

لكن ديل بوترو اضطر للانسحاب بعد تفاقم اصابته التي نصحه الاطباء بالحصول على راحة لمدة اسبوعين بسببها بعد بطولة امريكا المفتوحة الاسبوع الماضي.

وستلعب التشيك - التي خسرت في نهائي 2009 أمام اسبانيا في برشلونة - اللقاء النهائي أمام الاسبان على ارضها هذه المرة. وفازت التشيك باللقب مرة واحدة تحت اسم تشيكوسلوفاكيا عام 1980.

وقال برديتش للصحفيين ”اشعر بالسعادة لان سجل انتصارات الارجنتين على ارضها طويل ويمتد الى 14 عاما ونحن من وضعنا حدا لهذا السجل.“

واضاف ”لا توجد مشاعر كثيرة افضل من التي تنتابنا بعد الفوز بثلاث نقاط في ثلاثة ايام وخاصة في هذا المكان.“

وتابع ”بالنسبة لي هذا قمة ما يمكن ان احققه في مسيرتي واتطلع الى لقاء الدور النهائي. سوف نبذل قصارى جهدنا ومن الجيد اننا سنخوض النهائي على ارضنا.“

ولم يواجه برديتش أي تهديد أمام بيرلوك المصنف 45 عالميا الذي اختير لخوض لقاء ببطولة كأس ديفيز لأول مرة في مسيرته وهو في سن 29 عاما ليلعب الى جوار ادواردو شوانك في الزوجي في ظل غياب المصاب ديفيد نالبانديان. وفاز برديتش وستيبانيك بمباراة الزوجي عقب ثلاث مجموعات يوم السبت ليضعا التشيك في المقدمة بنتيجة 2-1.

وبدا أن بوسع برديتش ان يرفع مستواه اذا واجه مشاكل أمام بيرلوك وهو نفس ما حدث للاعب التشيكي عندما كان متأخرا 2-1 و4-1 في المجموعة الرابعة أمام موناكو يوم الجمعة الماضي.

واستفاد بيرلوك الذي يشعر بالراحة عند اللعب على الاراضي الرملية من الاجواء الصاخبة التي احدثتها الجماهير المحلية لاصابة برديتش بالتوتر وشن هجمات من أمام الشبكة الا انه لجأ للدفاع في الاغلب كما بدا مرهقا عند تبادل الكرة لفترات طويلة مع اللاعب التشيكي.

واطال بيرلوك من امد اللقاء في المجموعة الثالثة بكسره لارسال برديتش في الشوط السابع الا ان هذا شكل نهاية لمقاومته.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below