1 تشرين الأول أكتوبر 2012 / 18:20 / بعد 5 أعوام

الحارس الموقوف ناصر ينتقل من الوصل إلى الأهلي في صفقة كبرى بالإمارات

القاهرة (رويترز) - سيلعب ماجد ناصر حارس الإمارات المثير للجدل تحت قيادة مدرب تسببت واقعة مشتركة بينهما الموسم الماضي في إيقافه لفترة قياسية بعدما ضمه الأهلي من الوصل يوم الاثنين.

<p>ماجد ناصر في مباراة مع منتخب الامارات ببطولة كأس اسيا في فيتنام يوم 13 يوليو تموز 2007. رويترز</p>

وانتقل ناصر البالغ من العمر 28 عاما إلى الأهلي المنتمي لدوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم ايضا وهو مثل الوصل مقره دبي بدون مقابل بعدما تخلى عنه الوصل قبل عامين من انتهاء عقده المستمر حتى 2014.

وقال أحمد خليفة حماد المدير التنفيذي للأهلي بعدما وقع الحارس عقدا لخمس سنوات إن ناصر سيكون بوسعه اللعب للنادي حين ينتهي إيقافه بعد الجولة العاشرة في يناير كانون الثاني المقبل.

وفي الأهلي سيلعب ناصر تحت قيادة المدرب الاسباني كيكي سانشيز فلوريس الذي بصق عليه الحارس عقب مباراة بين الوصل والأهلي في مارس اذار الماضي وعوقب بسببها بالإيقاف في 17 مباراة.

كما ينفذ ناصر في الوقت نفسه عقوبة إيقاف أخرى وقعها عليه الوصل إثر اعتدائه على لاعب المحرق البحريني إسماعيل عبداللطيف في نهائي كأس أندية الخليج في نهاية الموسم الماضي.

وأضاف حماد لرويترز عبر الهاتف من دبي ”لا يوجد ناد يمكنه تجاهل ماجد.. إنه حارس كبير ومفيد. ما حدث في السابق أصبح جزءا من الماضي واللاعب الآن يستعد لبدء صفحة جديدة مع النادي.“

وتابع ”لا توجد أي مشكلة بالنسبة لماجد مع كيكي فلوريس.. لقد اعتذر له بعد الواقعة مباشرة وقبل المدرب اعتذاره.. اجتمعا اليوم (الاثنين) والطرفان سعيدان.“

وفي وقت سابق يوم الاثنين قال ناصر في مقابلة مع محطة دبي الرياضية التلفزيونية إنه يحترم الأهلي والوصل وإنه سيعمل على العودة مجددا إلى مستواه وقيادة فريقه الجديد إلى الانجازات ويطوي الصفحة الماضية من حياته.

وتحدث حسن طالب عضو مجلس إدارة بالوصل بإيجابية عن ناصر وتمنى التوفيق للحارس في ناديه الجديد.

وقال طالب لرويترز عبر الهاتف ”كانت لدينا تعليمات من رئيس النادي بأن ينتقل ناصر لناد آخر.. نتمنى له التوفيق. ماجد لاعب يتمناه أي ناد وقد يتحسن وضعه في النادي الأهلي.“

ويوم الاثنين هو الأخير في فترة الانتقالات المحلية وشهد استعارة الأهلي لحارس عجمان علي ربيع لمدة عام مقابل انتقال حارس الاهلي يوسف الزعابي والمدافع عادل الحمادي في الطرف الآخر ولنفس المدة.

(تغطية صحفية أحمد محمد في دبي - إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية‌)

من سامح البرديسي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below