28 تشرين الأول أكتوبر 2012 / 16:03 / بعد 5 أعوام

هرنانديز يمنح يونايتد فوزا مثير للجدل على تشيلسي بالدوري الانجليزي

لندن (رويترز) - منح خافيير هرنانديز فريق مانشستر يونايتد الفوز 3-2 على مضيفه تشيلسي الذي أنهى المباراة التي شابها التوتر بتسعة لاعبين في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد.

<p>لويس سواريز يحتفل ومارتن سكريتل (في الاعلى) بهدف في شباك ايفرتون اثناء مباراة الفريقين في الدوري الانجليزي يوم الاحد - رويترز</p>

وبدا المكسيكي هرنانديز في وضع تسلل عندما احرز هدف فوز يونايتد في الدقيقة 75 ليجهز على اصحاب الأرض الذين حولوا تأخرهم بهدفين الى تعادل 2-2 قبل ان يطرد الحكم برانيسلاف ايفانوفيتش وفرناندو توريس.

وفي وقت سابق يوم الاحد كافح ايفرتون ليحول تأخره بهدفين الى تعادل 2-2 مع ضيفه ليفربول.

تقدم يونايتد بعد اربع دقائق بهدف ديفيد لويس في مرماه بطريق الخطأ ثم عزز روبن فان بيرسي تقدم الفريق الضيف بعد ثماني دقائق.

وبدأت انتفاضة تشيلسي عندما قلص خوان ماتا الفارق بتسجيل هدف في الدقيقة 44 من ركلة حرة ثم سجل راميريس هدف التعادل بعد انطلاق الشوط الثاني بقليل بضربة رأس.

لكن انتفاضة تشيلسي توقفت عندما عاقب الحكم ايفانوفيتش ببطاقة حمراء ثم زاد الوضع سوءا عندما بدا ان توريس تعرض لمخالفة من جون ايفانز لاعب يونايتد وبدلا من احتساب خطأ لصالحه نال بطاقة صفراء ثانية لادعاء السقوط.

وبهذا الفوز تقدم يونايتد على جاره مانشستر سيتي في المركز الثاني بفارق الاهداف ولكل 21 نقطة متأخرا بنقطة واحدة على تشيلسي.

وقال روبرتو دي ماتيو مدرب تشيلسي للصحفيين ”يجب ان نشعر بالاحباط فقد كانت القرارات المصيرية خاطئة.“

واضاف ”عندما كانت النتيجة 2-2 بدا اننا الطرف الذي سيفوز باللقاء. كانت مباراة جيدة بين فريقين جيدين أفسدها الحكم. كان يجب ان تكون القرارات المصيرية سليمة.“

ولم يتعاطف اليكس فيرجسون مدرب مانشستر يونايتد مع توريس مهاجم تشيلسي رغم انه أقر ان فريقه كان محظوظا.

وقال فيرجسون لتلفزيون سكاي سبورتس ”القرار الذي يتعين على الحكم اتخاذه هو ما اذا كان المهاجم اختار السقوط.“

واضاف ”كان في طريقه للمرمى. لا أعرف لماذا سقط. لم نفز هنا منذ عشر سنوات. كان سجلنا جيدا حتى تولى جوزيه مورينيو تدريب تشيلسي.“

وتابع قائلا ”لكننا اليوم كنا محظوظين. ربما كان هرنانديز في وضع تسلل.“

وتقدم توتنهام هوتسبير الى احد المراكز الأربعة الاولى بفوزه على ساوثامبتون 2-1 كما تغلب نيوكاسل يونايتد على وست بروميتش البيون بنفس النتيجة.

وفي لقاء قمة مرسيسايد الأول هذا الموسم بملعب ايفرتون وضع ليتون بينز الكرة في مرمى فريقه عن طريق الخطأ بعد تمريرة عرضية ارسلها لويس سواريز ليمنح ليفربول التقدم في الدقيقة 14.

واحتفل سواريز مهاجم منتخب اوروجواي - الذي انتقده ديفيد مويز مدرب ايفرتون بشدة قبل المباراة بسبب تعمده السقوط لاحتساب مخالفات ضد المنافسين - بالركض نحو المنطقة الفنية لايفرتون والقاء نفسه على الارض بطريقة مسرحية.

وعاد سواريز للاحتفال مجددا بعد خمس دقائق عندما اضاف الهدف الثاني لليفربول مستغلا كرة ارسلها ستيفن جيرارد من ركلة حرة.

وقلص ليون اوسمان الفارق في الدقيقة 22 من تسديدة من حافة منطقة الجزاء قبل أن يدرك ستيفن نايسميث التعادل المستحق للفريق المضيف بعد تمريرة عرضية ارسلها مروان فيلاني قبل نهاية الشوط الأول بعشر دقائق.

واعتقد سواريز انه سجل هدف الفوز لليفربول في الدقيقة الاخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع لكن مساعد الحكم اشار بالغاء الهدف.

ورفع ليفربول رصيده الى عشر نقاط من تسع مباريات بينما اصبح رصيد ايفرتون 16 نقطة.

ولم يتعاطف مويز مدرب ايفرتون مع سوارزيو وعبر عن غضبه ازاء قيام المهاجم بدهس قدم مدافعه سيلفان ديستان في الشوط الثاني.

وقال ”أعتقد انه قام بالقاء نفسه على الارض بطريقة بارعة... ربما سوف يتعين عليه ان يفعلها كثيرا.“

واضاف ”لكنه محظوظ انه لم يطرد من المباراة بسبب الالتحام الخشن.“

ويلتقي يونايتد مع تشيلسي مرة اخرى هذا الاسبوع في كأس رابطة الاندية الانجليزية.

اعداد وتحرير عماد عبد الله للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below