29 تشرين الأول أكتوبر 2012 / 07:34 / منذ 5 أعوام

عشاق فورمولا 1 في الهند يودعون الأسطورة الالماني شوماخر

<p>شوماخر خلال سباق فورمولا 1 في الهند يوم 26 أكتوبر تشرين الأول 2012. تصوير: فيفيش براكاش - رويترز</p>

نويدا الكبرى (الهند) (رويترز) - ودع عشاق رياضة السيارات في الهند أسطورة فورمولا 1 الالماني مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات الذي شارك لاخر مرة في مسيرته في سباق في الهند.

ولم تكن رياضة المحركات يوما من الرياضات التي تحظى بالشعبية في الهند العاشقة للكريكيت لكن سمعة السائق الالماني وشهرته تخطت حدود الحلبات ليصبح أيقونة لرياضة السيارات في الهند.

وتوجهت اعداد كبيرة من الجماهير البالغ عددهم 62 الف متفرج الى حلبة بوذا الدولية لمشاهدة سائق مرسيدس المخضرم البالغ من العمر 43 عاما والذي سيعتزل في نهاية الموسم الذي يتبقى فيه ثلاثة سباقات.

وقال مشجع ارتدى قميص فريق فورس انديا وقبعة شوماخر نجم فيراري السابق ”ارتدي هذا القميص لاني اميل لتشجيع الفرق التي تمثل بلادي.“

وأضاف ”لكني أشجع شوماخر أيضا منذ ان كنت في 16 من عمري وأعلم انه ليس في أفضل حالاته الان بسبب سيارته لكنه يظل اسطورة وسيكون دائما كذلك. لا أشجع أحدا غيره.“

ولم يبدأ التلفزيون الهندي في بث سباقات فورمولا 1 بشكل منتظم سوى في منتصف التسعينيات من القرن الماضي وشب جيل جديد من عشاق الرياضة على مشاهدة شوماخر وهو ينافس بسيارة فيراري ويتفوق بها على سيارات اكثر قوة من فريقي وليامز ومكلارين.

ولا يزال هذا الجيل يتذكر العروض المذهلة التي قدمها شوماخر في سباقات مثل المجر 1998 واسبانيا 1996 اضافة الى سيطرته على لقب بطولة العالم لخمس سنوات متتالية من 2000 الى 2004.

وفي العالم الماضي عندما اقيمت النسخة الافتتاحية لسباق جائزة الهند الكبرى حصل عشاق رياضة السيارات هناك على فرصة مشاهدة نجمهم المحبوب عن قرب لاول مرة رغم انه كان بعيدا عن مستواه.

ورغم ان العروض التي قدمها شوماخر منذ عودته من اعتزال طويل لم ترق لمستوى الطموحات والآمال المعقودة عليه الا ان الجماهير الهندية لم تفقد اعجابها واحترامها لهذا السائق الاسطورة.

وقال ريشاب وهو شاب في الثامنة عشرة من عمره من دلهي اعترف بانه ليس متابعا منتظما للرياضة ”شوماخر علامة تجارية في حد ذاتها. لا يوجد شخص اخر يضاهيه.“

واضاف ”لا أحد يضاهيه في عدد الجماهير. انه مثل أعلى للكثيرين.“

ورغم ان معظم المشجعين ارتدوا قمصان فيراري ومكلارين الا ان الاعجاب بشوماخر كان جليا.

وانطلق السائق الالماني من المركز 14 وتسبب ثقب في الاطارات نتيجة احتكاك مع سيارة الفرنسي جان ايريك فيرن في المنعطف الاول في تراجع شوماخر للمؤخرة. وانسحب قبل ثلاث لفات على نهاية السباق.

لكن الجماهير غفرت له ذلك.

وقال فيمال جين العاشق لفريق فيراري والذي كان يحضر سباقا للجائزة الكبرى للمرة 26 في حياته ”مايكل شوماخر هو سائقي المفضل على الدوام بغض النظر عن فوزه او خسارته.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below