8 تشرين الثاني نوفمبر 2012 / 00:22 / بعد 5 أعوام

هزيمة مفاجئة لبرشلونة أمام سيلتيك وتأهل يونايتد لدور الستة عشر

<p>لاعبو سيلتيك عقب هدف في مرمى برشلونة بدوري أبطال اوروبا لكرة القدم في جلاسجو يوم الاربعاء - رويترز</p>

لندن (رويترز) - أهدر برشلونة الفرصة الأولى لبلوغ دور الستة عشر من دوري أبطال اوروبا لكرة القدم بعدما مني بهزيمة مفاجئة أمام سيلتيك لكن مانشستر يونايتد نجح في التأهل بينما سجل بايرن ميونيخ ستة أهداف كاملة ليصبح قريبا من التأهل يوم الأربعاء.

وخسر برشلونة أحد الفرق المرشحة للصعود للدور التالي 2-1 في اسكتلندا بعدما سجل فيكتور وايناما هدفا في الشوط الأول بضربة رأس وأضاف توني وات هدفا آخر لبطل اسكتلندا في الدقيقة 83 ليمنح فريقه انتصارا شهيرا عوض به الخسارة في برشلونة في الجولة الماضية.

وقلص ليونيل ميسي الفارق بهدف قبل النهاية لكن برشلونة لم يصل للنقطة التي كان يحتاجها لضمان الوصول لدور الستة عشر في صدارة المجموعة السابعة. وبقي برشلونة رغم ذلك في الصدارة بفارق نقطتين أمام سيلتيك في حين يملك بنفيكا الذي تغلب 2-صفر على سبارتاك موسكو خمس نقاط قبل جولتين من النهاية.

وقال نيل لينون مدرب سيلتيك للصحفيين بعدما عوض فريقه الهزيمة 2-1 بهدفين قبل النهاية في برشلونة الشهر الماضي “هذه واحدة من أهم اللحظات في تاريخي. إنها لحظة خاصة.

وأضاف ”أردنا تحقيق العدالة لأنفسنا ونجحنا في تجاوز ذلك. لقد فزنا على أفضل ناد في العالم. كان اختبارا قاسيا ونجحنا في تجاوزه بطريقة رائعة.“

وعوض مانشستر يونايتد تأخره ليفوز 3-1 في ضيافة براجا البرتغالي بعد أن سجل روبن فان بيرسي ووين روني من ركلة جزاء وخافيير هرنانديز أهدافه الثلاثة في آخر عشر دقائق ليضمن الفريق الانجليزي مكانا في أول أدوار خروج المغلوب وصدارة المجموعة بعد خروج المبكر بطريقة مهينة الموسم الماضي.

وافتتح الان التسجيل لبراجا من ركلة جزاء وبقي فريقه متفوقا مع توقف اللعب لعشر دقائق بسبب انقطاع التيار الكهربي في الشوط الثاني لكن يونايتد عاد بقوة بعد ذلك.

وبفوز غلطة سراي التركي 3-1 على كلوج الروماني بقيت بطاقة التأهل الثانية عن المجموعة الثانية مفتوحة تماما.

واقترب شاختار دونيتسك الاوكراني من تفجير مفاجأة في المجموعة الخامسة لكنه خرج مهزوما 3-2 أمام مضيفه تشيلسي المتصدر الذي هز الشباك في الدقائق الأخيرة عن طريق فيكتور موزيس بعد ثنائية رائعة من ويليان لاعب شاختار.

وقال المهاجم موزيس ”نحن نستحق الفوز خاصة في الشوط الثاني الذي سيطرنا عليه. شاركت لعشر دقائق لكن كان من الرائع أن أسجل هدف الفوز.“

وتعادل ويليان - الذي رشحته وسائل إعلام للانتقال إلى تشيلسي بعدما سجل 23 هدفا في آخر 23 مباراة في الدوري الاوكراني - مرتين لشاختار بلمستين رائعتين.

وسحق يوفنتوس ضيفه الدنمركي نوردسيلاند 4-صفر لكنه بقي في المركز الثالث بست نقاط مقابل سبع نقاط لكل من شاختار وتشيلسي.

وعوض العملاق الإيطالي بذلك تعادله 1-1 في ضيافة الفريق الدنمركي في الجولة الماضية.

وتألق المهاجم البيروفي كلاوديو بيزارو بصورة تفوق ويليان بتسجيل ثلاثية خلال ربع ساعة من زمن الشوط الأول ليقود بايرن لسحق ليل 6-1 في المجموعة السادسة وتصدرها بتسع نقاط بالتساوي مع بلنسية الذي تغلب 4-2 على ضيفه باتي بوريسوف ممثل روسيا البيضاء بفضل ثنائية الجزائري سفيان فغولي.

وتقدم بايرن متصدر الترتيب في دوري الدرجة الأولى الألماني 5-صفر في نهاية الشوط الأول في مواجهة ضيفه الفرنسي بعدما أضاف باستيان شفاينشتايجر وارين روبن هدفين آخرين.

وأضاف توني كروس هدفا آخر في الشوط الثاني بعدما جاء هدف ليل الوحيد عن طريق سالومون كالو.

ورغم تألق بيزارو الذي شارك فقط بسبب مرض الهداف الكرواتي ماريو ماندوكيتش فإن الأفضل في هذه الليلة بدوري الأبطال كان سيلتيك بعد جولة أخرى من المباريات الرائعة.

وعانى سيلتيك لفترة طويلة بسبب ضعف الدوري الاسكتلندي الذي يهيمن عليه وازداد الأمر سوءا بهبوط غريمه التقليدي رينجرز للدرجة الرابعة بسبب مشاكل مالية.

وأثر ضعف المنافسة المحلية على فرص سيلتيك في اوروبا مؤخرا لكن بطل اوروبا 1967 أصبح قريبا من تأهل غير متوقع لدور الستة عشر رغم أنه استحوذ على 16.4 بالمئة فقط من اللعب أمام برشلونة الذي خسر مباراة في مرحلة المجموعات للمرة الأولى منذ 2009.

وواجه برشلونة الذي يسعى للقبه الخامس في البطولة أسئلة عديدة بسبب نقص الخيارات في الدفاع وعدم وجود نية لشراء مدافعين وبدا الفريق مهتزا رغم عودة جيرار بيكي الذي جلس احتياطيا.

وسجل وايناما هدف التقدم بضربة رأس في الدقيقة 21 رغم الرقابة اللصيقة ولم يصدق البديل الشاب وات (18 عاما) نفسه قبل سبع دقائق من النهاية حين أخطأ تشابي الكرة لينجح اللاعب الشاب في مضاعفة غلة فريقه.

وسجل ميسي الذي رد إطار المرمى محاولة له قبل ذلك هدفا لبرشلونة في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن استاد سيلتيك بارك شهد فرحة عارمة مع انطلاق صافرة النهاية.

من مارك ميدوز

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below