11 تشرين الثاني نوفمبر 2012 / 18:27 / بعد 5 أعوام

سيتي يفوز وتشيلسي يتعثر في سباق المنافسة على اللقب بالدوري الانجليزي

<p>ادين جيكو لاعب مانشستر سيتي بعد احرازه هدفا خلال مباراة في مدريد يوم 18 سبتمبر ايلول 2012. تصوير: سيرجيو بيريز - رويترز</p>

لندن (رويترز) - تغلب مانشستر سيتي حامل اللقب 2-1 على ضيفه توتنهام هوتسبير ليبقى على بعد نقطتين من غريمه المتصدر مانشستر يونايتد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم لكن تشيلسي تراجع في سباق المنافسة على اللقب حين اكتفى بالتعادل 1-1 مع ضيفه ليفربول يوم الأحد.

وعوض سيتي تأخره بفضل هدفين لسيرجيو اجويرو والبديل ادين جيكو الذي هز الشباك في الدقيقة 88 في استاد الاتحاد بعدما تأخر الفريق بهدف ستيفن كوكر في الشوط الأول.

وفقد تشيلسي نقطتين في استاد ستامفورد بريدج حيث منحه القائد العائد جون تيري التقدم بعد 20 دقيقة في أول مباراة يخوضها مع النادي بعد انتهاء إيقافه المحلي لأربع مباريات لكنه خرج محمولا على محفة مصابا في ركبته إثر اصطدام مع لويس سواريز بعد 19 دقيقة أخرى.

وسجل سواريز الذي يؤدي بطريقة رائعة مع ليفربول هذا الموسم هدف التعادل بضربة رأس قبل 17 دقيقة من النهاية وهو الهدف الثامن له هذا الموسم.

ويملك يونايتد الذي عوض تأخره بهدفين ليهزم مضيفه استون فيلا 3-2 أمس السبت 27 نقطة من 11 مباراة في صدارة الترتيب يليه سيتي برصيد 25 نقطة ثم تشيلسي وله 24 نقطة. ويملك ايفرتون ووست بروميتش البيون 20 نقطة.

وفي مباراة أخرى يوم الأحد عاد المدرب سام الاراديس إلى ملعب نيوكاسل يونايتد الذي أقاله بعد 24 مباراة فقط في 2008 ليقود فريقه الحالي وست هام يونايتد للفوز 1-صفر بفضل هدف كيفن نولان قائد نيوكاسل السابق.

وسيطر سيتي على مجريات المباراة في الشوط الثاني وأدرك التعادل بهدف اجويرو بعد 65 دقيقة بعدما تقدم كوكر لتوتنهام في الدقيقة 21.

وأحرز جيكو - الذي نزل بديلا للارجنتيني كارلوس تيفيز قبل 17 دقيقة من نهاية اللقاء - هدف الفوز قبل النهاية عندما تلقى تمريرة من ديفيد سيلفا وسدد الكرة في مرمى توتنهام.

ورفع جيكو رصيده من الاهداف الى سبعة هذا الموسم منهم ستة بعد نزوله كبديل.

وفي الشهر الماضي نزل جيكو قبل عشر دقائق من النهاية وأحرز هدفين ليفوز سيتي 2-1 على وست بروميتش البيون.

وقال جيكو لتلفزيون سكاي سبورتس ”نعم تكرر ذلك الامر لكني اعتقد اننا كنا الفريق الافضل طوال المباراة ويوضح ذلك اننا اقوياء.“

واضاف ”يظهر ذلك اننا نستطيع تحول التأخر الى فوز لكني في المرة المقبلة آمل ان أنزل ونحن في المقدمة. من الصعب القيام بذلك دائما.“

وردا على سؤال ما اذا كان لديه رسالة الى المدرب روبرتو مانشيني قال جيكو مهاجم منتخب البوسنة ”الاهداف هي رسالتي.“

وقال مانشيني الذي بدا أسعد مما كان عليه الأسبوع الماضي حين ودع فريقه دوري أبطال اوروبا بالتعادل 2-2 مع ضيفه اياكس امستردام إن هدف جيكو لا يقدم له أي ضمان للعب كأساسي في المستقبل.

وأضاف مانشيني ”أعرف أنه ليس سعيدا. لا يوجد لاعب يحب الجلوس كاحتياطي.“

وتابع ”أعتقد أننا لعبنا بطريقة رائعة بعدما سجلوا هدفهم. نستحق الفوز فاللاعبون كانوا رائعين. الجمهور أيضا كان رائعا وفي الشوط الثاني قاموا بدور اللاعب الثاني عشر في الفريق.“

ودارت معظم الأحداث في استاد ستامفورد بريدج حول تيري الذي عاد من الإيقاف لأربع مباريات محلية إثر إدانته بإساءة عنصرية ضد انطون فرديناند مدافع كوينز بارك رينجرز العام الماضي.

وترك تيري بلا رقاية في الدقيقة 20 ليضع برأسه الكرة في المرمى إثر ركلة ركنية من خوان ماتا قبل أن يحتفل بطريقة صاخبة بهدفه رقم 50 مع تشيلسي في جميع المسابقات وهو رقم قياسي لمدافع في النادي.

لكن بعد 19 دقيقة أخرى تعرض تيري لإصابة خطيرة حين اصطدم بسواريز الذي أوقف بدوره لثماني مباريات الموسم الماضي بسبب إساءة عنصرية أيضا.

ورغم أن تشيلسي هيمن على معظم فترات المباراة نجح ليفربول في التعادل حين صنع سواريز لنفسه مساحة خالية في ركلة ركنية وأسكن الكرة برأسه في الشباك إثر لمسة بالرأس من جيمي كاراجار ليبقى ليفربول بلا هزيمة في ست مباريات متتالية بالدوري. أما تشيلسي فلم يحقق أي فوز في آخر ثلاث مباريات بالدوري.

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية)

من مايك كوليت

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below