مطالبة رباع روسي باعادة ميدالية فاز بها في أولمبياد أثينا 2004

Wed Dec 12, 2012 3:56pm GMT
 

موسكو (رويترز) - قال الرباع الروسي اوليج بربيتشيونوف يوم الاربعاء إنه طُلب منه إعادة ميدالية برونزية أولمبية حصل عليها في دورة اثينا 2004 بعد إعادة تحليل عينات سُحبت منه منذ ثمانية أعوام وظهور آثار لمواد منشطة محظورة فيها.

ونقلت وكالة اول سبورت للانباء عن بربيتشيونوف قوله "تلقيت اتصالا هاتفيا من الاتحاد الروسي لرفع الاثقال لابلاغي باعادة ميداليتي."

وجردت اللجنة الاولمبية الدولية الاسبوع الماضي أربعة رياضيين من ميداليات حصلوا عليها في دورة أثينا بعد إعادة تحليل عينات جرى تخزينها لمدة ثمانية أعوام وجاءت نتيجة تحليل المنشطات إيجابية.

وهؤلاء الرياضيون هم بطل دفع الجلة الاوكراني يوري بيلونوج ولاعبة دفع الجلة الروسية سفيتلانا كريفليوفا ولاعبة رمي القرص ايرينا ياتشينكو من روسيا البيضاء وحصلت كل منهما على برونزية ورياضي الاطاحة بالمطرقة ايفان تسيخان وهو من روسيا البيضاء الحاصل على فضية.

وقالت اللجنة الاولمبية الدولية انها ما زالت تنظر في حالة خامسة تتعلق ببربيتشيونوف.

ونفى الرباع الروسي الفائز ببرونزية وزن 77 كيلوجراما في دورة اثينا ارتكاب أي مخالفة.

وقال بربيتشيونوف (37 عاما) الذي اعتزل في 2010 "أعتقد أن اللجنة الاولمبية الدولية ما زالت تدرس حالتي لكني أشعر بأن شيئا ما سيحدث قريبا."

وأضاف "خضعت لاختبارات كثيرة قبل وبعد العاب 2004 ولم يعثروا على شيء. والان يتم ابلاغي بأنهم عثروا على مادة مضحكة لا قيمة لها بالنسبة لرباع. أين قواعد اللعب النظيف هنا؟"

وقال سيرجي سيرتسوف رئيس الاتحاد الروسي لرفع الاثقال "تلقينا خطابا من اللجنة الاولمبية الروسية التي قالت إن لجنة الانضباط في اللجنة الاولمبية الدولية ناقشت في الأول من ديسمبر احتمال وجود انتهاك من بربيتشيونوف للوائح مكافحة المنشطات في 2004."

ومضى قائلا "اذا أُدين فسوف تشطب نتائجه في ألعاب 2004 وبالتالي سيفقد ميداليته."

(اعداد وتحرير ملاك فاروق للنشرة العربية)