17 كانون الأول ديسمبر 2012 / 16:43 / بعد 5 أعوام

بن همام يستقيل والفيفا يوقفه مدى الحياة عن أنشطة كرة القدم

(رويترز) - قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الاثنين إن القطري محمد بن همام المرشح السابق لرئاسة الاتحاد والذي واجه مزاعم بشأن الفساد استقال من جميع مناصبه في كرة القدم وتقرر إيقافه مدى الحياة عن ممارسة أنشطتها.

<p>القطري محمد بن همام خلال مقابلة مع الدوحة يوم 5 يناير كانون الثاني 2011 - رويترز</p>

وعاقب الفيفا بن همام (63 عاما) الرئيس السابق للاتحاد الاسيوي في البداية بالإيقاف في يوليو تموز 2011 بسبب مزاعم رشوة أثناء سعيه الذي لم يكتمل لمنافسة سيب بلاتر على رئاسة الفيفا.

وفي يوليو تموز ألغت محكمة التحكيم الرياضية عقوبة الإيقاف مدى الحياة لكن لجنة القيم بالفيفا وقعت على الرجل اليوم عقوبة أخرى بالإيقاف مدى الحياة.

ولا ترتبط العقوبة الجديدة بمزاعم الرشوة التي واجهها بن همام أثناء حملته للترشح لرئاسة الفيفا بل سببها ”تضارب مصالح“ أثناء رئاسته للاتحاد الاسيوي.

وقال الفيفا في بيان ”بموجب ميثاق القيم الجديد للفيفا لا يزال من حق لجنة القيم بالاتحاد الدولي اتخاذ قرار حتى لو استقال الشخص وقد قررت غرفة قضائية إيقاف محمد بن همام مدى الحياة عن جميع الأنشطة المرتبطة بكرة القدم.“

وتابع البيان “عقوبة الإيقاف مدى الحياة تستند إلى التقرير النهائي الذي أعده مايكل جيه. جارسيا رئيس الغرفة القضائية بلجنة القيم في الفيفا.

”التقرير يظهر انتهاكات متكررة للمادة 19 (الخاصة بتضارب المصالح) من ميثاق القيم في الفيفا لعام 2012 قام بها محمد بن همام أثناء فترة رئاسته للاتحاد الاسيوي لكرة القدم وكعضو في اللجنة التنفيذية بالفيفا بين 2008 و2011 وهي تبرر عقوبة الإيقاف مدى الحياة عن جميع أنشطة كرة القدم.“

واتهم بن همام في البداية بمحاولة شراء أصوات مسؤولين في منطقة الكاريبي في حملته لرئاسة الفيفا من خلال تقديم 40 ألف دولار لكل منهم في مظاريف أثناء اجتماع في بورت اوف سبين قبل شهر واحد من موعد الانتخابات التي كان مقررا أن يتنافس فيها مع بلاتر.

وسحب بن همام ترشيحه وصدر قرار بإيقافه في انتظار انتهاء التحقيقات. وانتخب بلاتر بلا منازع رئيسا للفيفا لفترة رابعة.

وأدين بن همام وعوقب بالإيقاف مدى الحياة بسبب مخالفة سبع مواد من ميثاق القيم للفيفا بينها مادة تتعلق بالرشوة.

وفي يوليو تموز 2011 ألغت لجنة من ثلاثة أعضاء بمحكمة التحكيم الرياضية العقوبة لكنها أضافت أن تصرفاته ”لم تكن على أعلى معايير القيم“ وأن ”الأرجح“ أنه هو مصدر الأموال التي وجدت في ترينيداد وتوباجو ووزعت عن طريق نائب الرئيس السابق للفيفا.

وأضافت المحكمة ”إنه موقف لم يتحقق فيه الاتهام وفيه قلق من عدم اكتمال الدور الذي قامت به لجنة التحقيق التابعة للفيفا بما يكفي.“

ودفع بن همام - الذي انتخب بلا منازع رئيسا للاتحاد الاسيوي لفترة ثالثة في يناير كانون الثاني 2011 - مرارا بانه بريء وشكا من أن معاقبته جاءت بسبب منافسته لبلاتر.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below