5 كانون الثاني يناير 2013 / 18:27 / منذ 5 أعوام

البحرين تفشل في تجاوز عمان في بداية ضعيفة لخليجي 21

بحرينيتان تحملان علم البحرين قبل المبارة الافتتاحية لكأس الخليج رقم 21 لمنتخب بلادهم مع نظيره العماني في المنامة يوم السبت. تصوير: حمد محمد - رويترز

المنامة (رويترز) - أكملت البحرين فشل مستضيفي كأس الخليج لكرة القدم في الفوز بالمباراة الافتتاحية منذ 1996 بعدما بدأت مشوار بحثها عن اللقب الأول بالتعادل بدون أهداف مع عمان في الاستاد الوطني بالمنامة يوم السبت.

ولم تحصل البحرين وهي إلى جانب اليمن البلد الوحيد الذي لم يحرز اللقب حتى الآن على أي فرص خطيرة للتسجيل أمام نحو 20 ألف متفرج بعدما افتتح الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين البطولة التي تستضيفها بلاده للمرة الرابعة.

ولم يحقق أي بلد استضاف هذه البطولة التي تقام كل عامين الفوز في مباراة الافتتاح منذ خسرت عمان أمام السعودية في مسقط قبل 17 عاما.

ولم يكن لدى الارجنتيني جابرييل كالديرون مدرب البحرين الكثير ليقوله بعد المباراة لكنه أكد أن أيا من الفريقين لا يستحق الفوز ولا الهزيمة.

وقال كالديرون عبر مترجم ”الفريقان لم يستحقا لا الفوز ولا الهزيمة. بعد مباراة كهذه لا أحد يستطيع الاحتفال.“

وأقر الفرنسي بول لوجوين مدرب عمان بأن فريقه - الذي لا يزال ينافس في تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2014 - لم يظهر بالمستوى المتوقع.

وقال لوجوين في مؤتمر صحفي ”نعم.. هذا صحيح. أعتقد أننا ظهرنا بطريقة سيئة من الناحية الخططية. لا يسعني سوى أن أقول هذا.“

وتابع ”أظن أن أحد اسباب ذلك أن الكثير من اللاعبين لم يكونوا في مستواهم اليوم.“

وسيطرت البحرين - التي ترك مدربها المهاجم جيسي جون على مقاعد الاحتياطيين - على اللعب في الشوط الأول بفضل الثنائي راشد الحوطي وفوزي عايش الذي سدد برأسه كرة فوق العارضة إثر تمريرة عرضية في الدقيقة التاسعة.

وكرر عايش لاعب وسط نادي المحرق محاولته بتسديدة قوية بالقدم اليسرى مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى الحارس العماني الشاب مازن الكاسبي الذي لعب في غياب الحارس الأساسي علي الحبسي الذي رفض ناديه الانجليزي ويجان اثليتيك السماح له بالمشاركة في البطولة غير المدرجة في قائمة البطولات الدولية.

وفي الشوط الثاني بدت عمان الفائزة بلقب وحيد على أرضها في كأس الخليج عام 2009 أخطر من مضيفتها واقترب يعقوب عبد الكريم من التسجيل حين سدد كرة قوية من زاوية صعبة أبعدها الحارس السيد محمد جعفر.

وبعدها مباشرة استغل البديل عيد الفارسي كرة مرتدة من الدفاع ليسدد كرة قوية من على حافة منطقة الجزاء لكن جعفر سيطر عليها بطريقة جيدة.

وقال محمد حسين قائد البحرين إن فريقه تأثر بالضغوط الجماهيرية في الافتتاح ووعد بالتحسن في المباريات التالية.

وأضاف حسين في تصريحات تلفزيونية ”هذا التعادل لا يمثل خسارة والبطولة لا تحسم إلا في نهايتها. نحن لا نزال في البداية وإن شاء الله في المباراة التالية سنصبح أفضل. في البداية دائما يكون هناك تعب وخوف وعندنا لاعبون يشاركون لأول مرة وسيطر عليهم الخوف من الجمهور. سنحاول تعديل أدائنا.“

وتابع اللاعب المخضرم الذي كان ضمن تشكيلة البحرين حين استضافت كأس الخليج في المرة السابقة في 1998 ”في الشوط الأول صنعنا أكثر من فرصة لكن لم نستغلها وفي الشوط الثاني سيطر العمانيون على اللعب وتراجعنا للدفاع وحاولنا استغلال أي فرصة للتسجيل لكننا لم ننجح.“

وستلعب عمان ضد قطر في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى يوم الثلاثاء المقبل بينما تلتقي البحرين مع الإمارات.

تغطية صحفية: أحمد ماهر وأسامة خيري في المنامة - إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق‌

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below