7 نيسان أبريل 2013 / 21:48 / منذ 4 أعوام

هزيمة مفاجئة لانترناسيونالي وتعادل ميلانو في الدوري الايطالي

جيرمان دينيس لاعب فريق اتلانتا بعد احرازه هدف في مرمى انترناسيونالي خلال مباراة بين الفريقين يوم الاحد. تصوير: اليساندرو جاروفالو - رويترز

(رويترز) - أحرز جيرمان دينيس ثلاثة أهداف في 12 دقيقة ليقود اتلانتا لفوز مفاجيء على انترناسيونالي 4-3 في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم بينما حصل فيورنتينا الذي كان متأخرا بهدفين ويلعب بعشرة لاعبين على ركلتي جزاء في غضون سبع دقائق ليتعادل 2-2 مع ضيفه ميلانو يوم الاحد.

وتقدم انترناسيونالي 3-1 مستفيدا من هدفين لريكاردو الفاريز في أربع دقائق لكن مواطنه دينيس خطف الأضواء منه بتسجيل ثلاثة أهداف في مباراة شهدت إثارة كبيرة واحتكاكا بين لاعبي الفريقين عقب نهايتها.

وانتهى الشوط الأول بتقدم انترناسيونالي بهدف دون رد عبر توماسو روكي لكن الإثارة الحقيقة حدثت في الشوط الثاني بتسجيل ستة أهداف في 21 دقيقة فقط.

وأدرك جياكومو بونفنتورا التعادل لأتلانتا في الدقيقة 56 لكن الفاريز أعاد انترناسيونالي سريعا للمقدمة ثم أضاف الهدف الثالث بعد أربع دقائق بمجهود فردي رائع.

وقلص دينيس الفارق من ركلة جزاء في الدقيقة 65 ثم أدرك التعادل 3-3 بعد ست دقائق قبل أن يسجل هدف الفوز لأتلانتا بتسديدة من زاوية ضيقة في الدقيقة 77. وتلقى كريستيان رايموندي لاعب اتلانتا بطاقة حمراء في اللحظات الأخيرة.

وأصبح رصيد انترناسيونالي 59 نقطة في المركز السادس متأخرا بفارق الأهداف عن لاتسيو الخامس - الذي سيواجه روما يوم الاثنين في قمة العاصمة - ونقتطتين عن فيورنتينا الرابع.

ووضع ريكاردو مونتوليفو - الذي عاد لاول مرة الى النادي الذي امضى فيه سبعة مواسم - ميلانو في المقدمة بعد 14 دقيقة وتعرض فيورنتينا بعدها لمزيد من المشاكل بعد طرد لاعبه نيناد توموفيتش قبل نهاية الشوط الاول.

وزاد ماتيو فلاميني غلة ميلانو في الدقيقة 62 قبل ان ينفذ آدم ليايتش وديفيد بيزارو ركلتي جزاء بنجاح ليدرك فيورنتينا التعادل.

وبقي ميلانو في المركز الثالث برصيد 58 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن نابولي الثاني الذي فاز على جنوة بهدفين نظيفين أحرزهما جوران بانديف وبليريم جيمايلي في أول نصف ساعة بينما أهدر ادينسون كافاني ركلة جزاء في الشوط الثاني. ويتصدر يوفنتوس حامل اللقب الدوري وله 71 نقطة.

ويتأهل صاحبا المركزين الاول والثاني في الدوري الايطالي مباشرة الى دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا بينما يحصل صاحب المركز الثالث على فرصة لخوض تصفيات مؤهلة للبطولة.

وتجاهل مونتوليفو صيحات الجماهير وأفلت من رقابة بيزارو وهو على مسافة 30 مترا من المرمى وسدد الكرة من حافة منطقة الجزاء لتسكن الشباك.

وقال مونتوليفو للصحفيين "لم أتوقع استقبالا وديا من الجماهير. الجماهير تدفع المال من أجل رؤية المباراة ومن حقها أن تفعل ما تريد."

وتضاعفت مشاكل فيورنتينا بعد حصول توموفيتش على بطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 40 بداعي ضرب ستيفان الشعراوي لاعب ميلانو بالمرفق اثناء التحام على الكرة.

وتسبب قرار الحكم في احتجاجات غاضبة من لاعبي فيورنتينا الذين التفوا حوله.

وزاد الطين بلة بالنسبة الى فيورنتينا خروج لاعبه ستيفان يوفيتيتش مصابا في الشوط الاول بعد ان تفاقمت اصابة سابقة على ما يبدو بشد في الفخذ. وكان فيورنتينا ضم اللاعب بشكل مفاجيء للتشكيلة رغم هذه الاصابة.

وبدا ان المباراة دانت لميلانو بعد ان سجل فلاميني الهدف الثاني في الدقيقة 62 من فرصة هيأها له مونتوليفو لكن فيورنتينا لم يستسلم.

واندفع ليايتش الى منطقة جزاء ميلانو وتعثرت قدماه بعد لمسة بسيطة من انطونيو نوتشرينو ليحصل اللاعب الصربي على ركلة جزاء ويضعها بنفسه بنجاح في المرمى في الدقيقة 66.

وبعد سبع دقائق حصل فيورنتينا على ركلة جزاء اخرى بعدما تعرض خوان كوادرادو لعرقلة. وانبرى بيزارو للركلة ونفذها بنجاح ليعوض الخطأ الذي ارتكبه في وقت سابق من المباراة.

وكاد ميلانو ان يحصل على ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع حينما منع سيباستيان رونكاليا تسديدة ايجناسيو ابيتي بيده رغم انها بدت غير متعمدة.

وقال ماسيميليانو اليجري مدرب ميلانو "لن أقول أي شيء بخصوص الحكم. لقد واجه مهمة صعبة في ظروف صعبة. لقد اتخذ قرارا جعل فريقا يشعر بالسعادة ثم احتسب قرارا جعل الآخر يشعر بالسعادة."

وأضاف "لعبنا بشكل رائع في الشوط الأول لكن تراجعنا في الشوط الثاني.. كان يجب أن نستحوذ على الكرة بشكل افضل. لم يكن من المفترض أن يدخل الهدف الثاني في مرمانا."

وأحرز انطونيو دي ناتالي هدفين أحدهما من خطأ فادح للحارس كريستيان بوجيوني ليقود اودينيزي للفوز 3-1 على كييفو فيرونا.

وجاء الهدف الثاني لدي ناتالي من كرة ساقطة بشكل رائع من زاوية صعبة.

وسجل يوسيب ايليتشيتش هدفا رائعا بعدما اجتاز أربعة لاعبين ووضع الكرة في مرمى الحارس سيرجيو روميرو ليساعد باليرمو على الفوز 3-1 على سامبدوريا ويحقق الفريق فوزه الثاني على التوالي في الدوري.

وانتهت مباراتا كاتانيا مع كالياري وسيينا مع بارما بالتعادل بدون أهداف.

وأصبح باليرمو في المركز الثامن عشر برصيد 27 نقطة وهو نفس رصيد جنوة التاسع عشر وسيينا الثامن عشر.

ولم يكن باليرمو حقق أي فوز في 15 مباراة قبل أن يتغلب على روما في الجولة الماضية.

اعداد أسامة خيري للنشرة العربية - تحرير عماد عبد الله

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below