ركلة جزاء يسجلها الحارس تقود ساو باولو لدور الستة عشر في كأس ليبرتادوريس

Thu Apr 18, 2013 9:59am GMT
 

بوينس ايرس (رويترز) - نفذ حارس المرمى صاحب الارقام القياسية روجيريو سيني ركلة جزاء بنجاح ليقود ساو باولو للفوز 2-صفر على منافسه البرازيلي اتليتيكو مينيرو والتأهل الى دور الستة عشر في كأس ليبرتادوريس لأندية امريكا الجنوبية لكرة القدم يوم الاربعاء.

وسيلتقي ساو باولو بطل القارة ثلاث مرات - الذي لعب بدون مهاجميه لويس فابيانو وجيدسون بسبب الايقاف في المباراة الحاسمة بالمجموعة الثالثة في استاد مورومبي - مع اتليتيكو مينيرو مرة أخرى في أولى ادوار خروج المهزوم.

وانبرى سيني - الذي سجل أكثر من 100 هدف من الركلات الحرة وركلات الجزاء - بنجاح لتنفيذ ركلة جزاء وسدد الكرة بشكل جيد في الزاوية اليسرى لنظيره فيكتور بعد مخالفة ارتكبها الويزيو ضد ليوناردو سيلفا في بداية الشوط الثاني.

وامضى سيني قائد ساو باولو أكثر من اسبوع وهو يعالج من اصابة في القدم اليمنى وقال إنه اذا تعين عليه تنفيذ ركلة جزاء فستكون فقط في هذه الناحية حيث سجل ايضا من ركلة جزاء ضد ذا سترونجست البوليفي خلال الخسارة 2-1 في لاباز قبل اسبوعين.

واشاد سيني بلاعب وسط منتخب البرازيل باولو هنريك جانسو وقاطعه خلال مقابلة تلفزيونية ليقول له "كنت أفضل لاعب في المباراة. الان فهمت لماذا تستحق هذه القيمة."

وواجه جانسو - وهو واحد من أكثر لاعبي الوسط ابداعا في البرازيل وتفوق على رونالدينيو لاعب اتليتيكو مينيرو يوم الاربعاء - صعوبات في الوصول لمستواه منذ انضمامه الى ساو باولو قادما من سانتوس العام الماضي.

وحذر جانسو اتليتيكو مينيرو من ان فريقه سيكون أقوى عندما يلتقي الفريقان في دور الستة عشر قائلا "سيكون فريقا مختلفا لساو باولو.. سيكون أفضل وأكثر رغبة من الفريق الذي لعب اليوم."

واكمل ساو باولو الذي سانده جمهور متحمس بلغ 50 ألف مشجع الانتصار بالهدف الثاني عن طريق الشاب أدميلسون قبل تسع دقائق على النهاية لكنه احتاج الى مساعدة من لانوس الارجنتيني للتأهل.

وكان ذا سترونجست في المركز الثاني بالمجموعة الثالثة قبل الجولة الحاسمة يوم الاربعاء وكان فوزه في بوينس ايرس سيضمن له التأهل بجانب اتليتيكو مينيرو وهو الفريق الوحيد بالبطولة الذي حقق خمسة انتصارات.   يتبع