الاهلي في مهمة لرسم البسمة على شفاه المصريين بعد هزيمة غانا القاسية

Sat Oct 19, 2013 8:32pm GMT
 

القاهرة (رويترز) - سيتعين على الأهلي المصري حامل لقب دوري ابطال افريقيا لكرة القدم أن يلعب دور صانع البهجة ويعوض الجماهير عن هزيمة ثقيلة مني بها المنتخب الوطني وأطاحت على ما يبدو بحلم الصعود لنهائيات كأس العالم 2014 عندما يواجه كوتون سبور الكاميروني في إياب الدور قبل النهائي للبطولة الافريقية يوم الأحد.

ومني المنتخب المصري بهزيمة ثقيلة خارج أرضه يوم الثلاثاء الماضي بنتيجة 6-1 أمام غانا في ذهاب جولة فاصلة على التأهل إلى كأس العالم في البرازيل العام المقبل وهو ما ألقى بظلال قاتمة على استعدادت الأهلي لخوض لقاء العودة أمام كوتون سبور في منتجع الجونة المطل على البحر الأحمر خاصة في ظل وجود 11 لاعبا من الفريق في تشكيلة منتخب مصر.

وطالب محمد يوسف مدرب الأهلي في اجتماع مع لاعبيه العائدين من غانا بضرورة طي صفحة الهزيمة والتحلي بالتركيز التام من أجل التأهل إلى نهائي دوري أبطال افريقيا للعام الثاني على التوالي.

وحقق الأهلي صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب الافريقي برصيد سبعة ألقاب التعادل خارج أرضه في الكاميرون 1-1 في مباراة الذهاب في وقت سابق من الشهر الجاري.

وقال يوسف في تصريحات للصحفيين "مباراة كوتون سبور صعبة جدا وعلينا أن نخوضها بجدية كبيرة من أجل تحقيق الفوز."

وأضاف "الفوز والتأهل إلى نهائي دوري أبطال افريقيا قد يعوض اللاعبين الدوليين عن الخسارة مع المنتخب أمام غانا."

وفي مباراة غانا خرج الحارس الأساسي شريف إكرامي مصابا في الشوط الثاني بالإضافة إلى حسام عاشور لاعب الوسط.

وأكد عاشور ان مباراة غانا أصبحت من الماضي الان وأنه سيحاول التعافي من الإصابة والمشاركة أمام كوتون سبور.

ونقل موقع الاهلي على الانترنت عن عاشور قوله "لا نفكر الآن في مباراة غانا... تركيزنا بالكامل أصبح مع الأهلي بالبطولة الافريقية وخاصة مواجهة كوتون سبور المرتقبة."   يتبع

 
محمد ابو تريكة مهاجم النادي الاهلي المصري لكرة القدم في مباراة في الغردقة على بعد 464 كم من القاهرة يوم 15 سبتمبر ايلول 2013. تصوير: عمرو عبد الله دلش - رويترز