20 تموز يوليو 2013 / 14:48 / منذ 4 أعوام

التونسي الملولي يصنع تاريخا في المياه المفتوحة

التونسي أسامة الملولي بعد فوزه بذهبية سباق خمسة كيلومترات في بطولة العالم للسباحة المقامة في برشلونة يوم السبت - رويترز

برشلونة (رويترز) - أصبح التونسي أسامة الملولي أول سباح يفوز بألقاب أولمبية وعالمية داخل الاحواض وفي المياه المفتوحة معا بعدما انتزع ذهبية سباق خمسة كيلومترات في بطولة العالم المقامة في اسبانيا يوم السبت.

وانهى السباح البالغ من العمر 29 عاما السباق الذي اقيم في برشلونة في 53 دقيقة و30.4 ثانية متفوقا بفارق ضئيل على اقرب مطارديه.

وحل الكندي ايريك هيدلين ثانيا بعدما سجل 53 دقيقة و31.6 ثانية ليحصل على الميدالية الفضية بينما كانت الميدالية البرونزية من نصيب الالماني توماس لورتس الذي سجل 53 دقيقة و32.2 ثانية.

وفاز الملولي بذهبية 800 متر حرة في بطولة العالم التي اقيمت في ملبورن في 2007 لكنه جرد من ميداليته وعوقب بالايقاف لثمانية عشر شهرا بعد سقوطه في اختبار للكشف عن المنشطات.

وعاد الملولي الى المنافسات لينتزع ذهبية 1500 متر حرة في اولمبياد بكين 2008 كما فاز بالسباق ذاته في بطولة العالم 2009 في روما.

وفي المياه المفتوحة في اولمبياد لندن في العام الماضي فاز الملولي بسباق الماراثون (عشرة كيلومترات).

وقال الملولي بعد الفوز يوم السبت للصحفيين ”لم اتوقع الفوز بسباق خمسة كيلومترات“ موضحا انه كان ينوي الاستراحة لمدة عام بعد اولمبياد لندن.

واضاف السباح التونسي قوله ”استرحت لمدة ستة اشهر بالفعل وعدت الى التدريبات قبل فترة غير طويلة.. الفوز ببطولة العالم امر في غاية الاثارة بالنسبة لي.“

وحصدت الامريكية هالي اندرسون أولى ذهبيات بطولة العالم للسباحة المقامة في اسبانيا في وقت سابق يوم السبت بعدما تفوقت على البرازيلية بوليانا اوكيموتو لتحرز المركز الاول في سباق خمسة كيلومترات للسيدات.

وأنهت اندرسون البالغة من العمر 21 عاما السباق في 56 دقيقة و34.2 ثانية في برشلونة.

وحلت اوكيموتو في المركز الثاني بفارق 0.2 ثانية فقط عن اندرسون بينما جاءت مواطنتها انا كونيا في المركز الثالث بفارق كبير.

وهذه هي اول ميدالية تحققها اندرسون في بطولة العالم لتضيفها الى ميدالية فضية فازت بها مع الفريق الاولمبي الامريكي في سباق عشرة كيلومترات في المياه المفتوحة في لندن العام الماضي.

وقالت اندرسون للصحفيين ”لدي خبرة في سباق عشرة كيلومترات ورغم ان سباق خمسة كيلومترات يعتبر نصف المسافة الا ان المتعة فيه مضاعفة.“

واضافت ”خطتي في النصف الثاني من السباق تمحورت حول الضغط على بوليانا ومحاولة تخطيها.“

وتابعت ”تحينت اللحظة المناسبة للانقضاض عليها. لم اكن اعرف على وجه التحديد كم يتبقى لي على نهاية السباق لكنها كانت نهاية رائعة.“

اعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below