26 كانون الثاني يناير 2013 / 09:48 / بعد 5 أعوام

حقائق عن ألتراس أهلاوي بعد احالة 21 متهما في قضية مذبحة بورسعيد إلى المفتي

القاهرة (رويترز) - قضت محكمة جنايات بورسعيد يوم السبت باحالة أوراق 21 متهما في قضية مذبحة بورسعيد التي قتل فيها أكثر من 70 شخصا العام الماضي إلى المفتي تمهيدا لصدور حكم باعدامهم.

افراد رابطة الترالس اهلاوي اثناء احتجاج في القاهرة يوم 18 يناير كانون الثاني 2013. تصوير: اسماء وجيه - رويترز

وحددت المحكمة جلسة التاسع من مارس آذار للنطق بالحكم في القضية المتهم فيها 73 شخصا بينهم تسعة من رجال الشرطة. ووقعت الكارثة في الأول من فبراير شباط عام 2012 في أعقاب مباراة في الدوري الممتاز المصري لكرة القدم بين فريقي الاهلي والمصري البورسعيدي.

وأغلب قتلى مذبحة بورسعيد من مشجعي النادي الأهلي. ووقعت الكارثة في الأول من فبراير شباط عام 2012 في أعقاب مباراة في الدوري الممتاز المصري لكرة القدم بين فريقي الاهلي القاهري والمصري البورسعيدي.

وفيما يلي حقائق عن رابطة ألتراس أهلاوي الخاصة بمشجعي النادي الأهلي المصري..

* تأسست رابطة ألتراس أهلاوي في 2007 كأول رابطة من نوعها في مصر.

* أغلبية أعضاء الرابطة من الشباب المتحمس والطلاب الذكور.

* تبث بياناتها عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك التي تضم أكثر من 700 ألف متابع.

* اعتادت مساندة كل فرق الأهلي في مبارياتها داخل مصر أو خارجها ولا تقتصر المساندة على مباريات كرة القدم بل امتدت إلى معظم الألعاب الجماعية الأخرى كرة السلة وكرة اليد والكرة الطائرة.

* تعرف بمؤازرة الفريق طول وقت المباريات بغض النظر عن تقدم الفريق في النتيجة أو تأخره كما أن لديها مجموعة كبيرة من الشعارات والأغاني التي تساند الفريق وتلهب حماس اللاعبين.

* تستخدم الألعاب النارية (الشماريخ) في الاحتفال بتسجيل الأهداف وتحقيق الانتصارات لكنها أحيانا تلقيها خلال سير المباريات كنوع من الاحتفال أو الاحتجاج.

* اشتبكت في كثير من الأحيان مع أفراد الشرطة وهاجمت سياسة وزارة الداخلية وكانت تحركاتها واضحة خلال الانتفاضة الشعبية التي اندلعت في 25 يناير 2011 وأطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

* رفعت شعار ”القصاص أو الدم“ بعد سقوط أكثر من 70 قتيلا - ذكرت تقارير أنهم من أعضاء الرابطة - في أعمال عنف عقب مباراة الأهلي مع المصري في الدوري الممتاز في بورسعيد في الأول من فبراير شباط 2012 .

* اقتحمت ملعب تدريبات الأهلي أكثر من مرة وطالبت اللاعبين بالوقوف إلى جوار أسر الضحايا وطالبتهم بمساندة قضيتهم بشكل أكبر.

* رفضت باستمرار استئناف الدوري الممتاز أو انطلاق الموسم الجديد إلا بعد القصاص للقتلى.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below