27 كانون الثاني يناير 2013 / 12:06 / بعد 5 أعوام

أوباما: كرة القدم الأمريكية بحاجة إلى أن تكون أقل عنفا

واشنطن (رويترز) - قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه يحب كرة القدم الأمريكية لكنه يعتقد أن هذه الرياضة يجب ”على الأرجح أن تتغير تدريجيا“ حتى تقل الاصابة بالارتجاج في المخ خاصة بين ممارسيها في الجامعات.

الرئيس الامريكي باراك أوباما يصافح اللاعبين قبل مباراة كرة قدم أمريكية في ماريلاند يوم 10 ديسمبر كانون الأول 2011. تصوير: يوري جريباس - رويترز

وقال في مقابلة مع مجلة ذا نيو ريبابليك نشرت يوم الأحد على موقع المجلة على الانترنت The Republic ”أنا من كبار مشجعي كرة القدم الأمريكية ولكن إذا كان لدي ابن كنت سأفكر كثيرا قبل أن أسمح له بممارستها.“

وكرة القدم الأمريكية أشهر الرياضات التي يغطيها التلفزيون وتمثل صناعة حجمها تسعة مليارات دولار في العام. ولكن في السنوات الأخيرة أثارت حالات الانتحار بين لاعبين يصابون في الرأس ودعاوى تقيمها عائلاتهم مخاوف بشأن أثر الاصابة المتكررة بارتجاج في المخ.

وفي المقابلة سئل أوباما عن كيفية موازنته بين حبه للعبة وتزايد الوعي بخصوص أثر الاصابات المتكررة في الرأس على لاعبي كرة القدم الأمريكية.

وقال “أعتقد أن من يحبون هذه الرياضة عليهم مواجهة حقيقة أنها ستتغير على الأرجح تدريجيا لمحاولة تقليل بعض العنف.

”في بعض الحالات سيقلل ذلك من متعتها نوعا ما ولكن الوضع سيكون أفضل كثيرا بالنسبة للاعبين.“

وقال أوباما إنه يشعر بقلق أكبر على ممارسي هذه الرياضة في الجامعات من لاعبي دوري كرة القدم الأمريكية للمحترفين الذين قال إن هناك اتحاد يمثلهم ويحصلون ”على تعويض كبير“ في حالة تعرضهم لاصابات.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below