ايقاف حامل راية مدى الحياة بسبب الاعتداء على لاعب

Mon Apr 29, 2013 2:00pm GMT
 

موسكو (رويترز) - عوقب حامل الراية الشيشاني موسى قديروف بالايقاف مدى الحياة يوم الاثنين بعدما اعتدى بالضرب على لاعب في مباراة بدوري الرديف الروسي لكرة القدم.

حدثت الواقعة في نهاية مباراة اقيمت في جروزني بين امكار بيرم والفريق المحلي تيريك جروزني حينما القى قديروف الراية غاضبا على الارض وركض في الملعب مهاجما المدافع ايليا كريتشمار الذي الجمته المفاجأة.

وقال لاعب امكار البالغ من العمر 18 عاما للصحفيين "اطلق الحكم صفارة النهاية وبدأت في مغادرة الملعب حينما هاجمني شخص فجأة من الخلف ودفعني على الارض وسدد وابلا من اللكمات والركلات لجسدي."

واضاف "انضم لاعبو تيريك بعدها لهذا الشخص في الاعتداء علي. احدهم جذبني من رقبتي واخر ضربني .. وبدأ الدم ينزف من وجهي."

وتابع "احمد الله لان زملائي في الفريق هرعوا لنجدتي. اتوجه بشكر خاص الى فلاسوف من تيريك. نعرف بعضنا البعض منذ وجودنا معا في اكاديمية للناشئين في سان بطرسبرج ولقد ساعدني على الهرب."

واتخذت السلطات المحلية اجراء سريعا.

ونقل موقع ار.سبورت الرياضي عن لوم علي ابراجيموف رئيس اتحاد كرة القدم في الشيشان قوله "ادار مباريات على المستوى الاقليمي فقط لكننا قررنا ايقافه مدى الحياة. ولذلك لن يكون بمقدوره ادارة مباريات على اي مستوى."

وقال قديروف ان كريتشمار وجه اهانات له لكن اللاعب نفى تلك المزاعم.

واضاف كريتشمار "لم نكن سعداء بأداء طاقم التحكيم. تم تبادل بعض العبارات لكني لم أسبه أو أسب أمه."   يتبع