2 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 14:42 / منذ 4 أعوام

ويبر يتفوق على فيتل وينتزع مركز أول المنطلقين في سباق أبوظبي

مارك ويبر سائق رد بول في التجارب التأهيلية لسباق جائزة ابو ظبي الكبرى يوم السبت - رويترز

أبوظبي (رويترز) - انتزع الاسترالي مارك ويبر سائق رد بول مركز أول المنطلقين في سباق جائزة أبوظبي الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات من زميله الألماني سيباستيان فيتل بطل العالم أربع مرات بعد أن ارتكب الأخير خطأ نادرا ليكتفي بالمركز الثاني في التجارب التأهيلية يوم السبت.

وتفوق ويبر في حلبة مرسى ياس على فيتل المتوج مؤخرا باللقب العالمي مسجلا دقيقة واحدة و39.957 ثانية.

وهذه المرة 13 في 12 عاما التي يحتل فيها ويبر - الذي يقترب من انهاء مسيرته مع سباقات فورمولا 1 هذا الشهر - مركز أول المنطلقين والثانية في ثلاثة سباقات.

وقال فيتل الذي يسعى لسابع انتصار له على التوالي عقب احرازه لقب العالم للمرة الرابعة على التوالي بفوزه بسباق الهند في مطلع الاسبوع الماضي ”أدى مارك لفة جيدة جدا واقدم له التهنئة.“

وأضاف فيتل الذي ضمن فريقه أيضا في الهند احراز رابع لقب للفرق على التوالي في بطولة العالم ”كان لزاما علي أن اؤدي بشكل أفضل بعض الشيء إلا انني لا أعرف ما اذا كان هناك أفضل من هذا أو لا. لقد ادى ويبر عملا رائعا ولم يقع في أي أخطاء.“

وقال السائق البالغ من العمر 26 عاما عبر دائرة الاتصال الخاصة بالفريق ”فقدنا الصدارة في المنحنى الأول... اشعر بالأسف أيها الرفاق.“

وسينطلق الألماني نيكو روزبرج سائق مرسيدس من المركز الثالث ومن ورائه زميله البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم 2008 رغم أن سيارته دارت حول نفسها في اللفة الأخيرة بعد كسر في جزء من مؤخرة السيارة بعد اصطدامها بحافة أحد المنحنيات.

وحتى وقوع هذا التصادم كانت كافة الأزمنة المسجلة تشير الى امتلاك السائق البريطاني السرعة ليكون في الصف الأول.

وقال روس براون مدير الفريق ”لا اعتقد أن هناك أي مخاطر كبيرة قبل سباق الغد ويجب أن نكون قادرين على اصلاح العطل وأن نشارك في السباق ونحن على ما يرام غدا.“

وفيتل وهاميلتون الذي كان يشارك مع فريق مكلارين في ذلك الوقت الوحيدان اللذان انطلقا من المركز الأول في أربعة سباقات سابقة اقيمت في الإمارات الا ان ويبر تأهل في المركز الاول متفوقا عليهما على الرغم من أن الحلبة ليست الأنسب بالنسبة له.

وكان الفنلندي كيمي رايكونن سائق لوتس والذي فاز بسباق جائزة أبوظبي العام الماضي قال للصحفيين يوم الجمعة انه لم يحصل على كامل مستحقاته من لوتس عن الموسم بأكمله وربما يشعر بالاستغراب بسبب اخفاق سيارته في فحص عقب التجارب التأهيلية يوم السبت وهو ما سيجبره على التراجع إلى المركز الأخير عند الانطلاق بعد أن كان في المركز الخامس.

وتعني عقوبة رايكونن أن الونسو تقدم مركزا إلى العاشر وهو ما يمثل دفعة للسائق الاسباني في صراع على اعادة فيراري الى المركز الثاني في ترتيب الفرق بدلا من مرسيدس بينما وجهت العقوبة ضربة لامال لوتس في التقدم للمركز الثاني.

وتقدم البرازيلي فيليبي ماسا - الذي سيترك فيراري في نهاية العام ليفسح الطريق لرايكونن - إلى المركز السابع ويليه المكسيكي سيرجيو بيريز سائق مكلارين.

وقال الونسو للصحفيين ”لم نكن في غاية السرعة خلال التجارب الحرة ولا خلال التجارب التأهيلية. كما أن اللفات التي قطعتها لم تكن سلسة وفقدت بعض الزمن.“

وسينطلق رومان جروجان زميل رايكونن في لوتس من المركز السادس بعد عقوبة رايكونن وسينطلق الألماني نيكو هالكنبرج سائق ساوبر من المركز الخامس.

من الان بولدوين

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below