3 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 16:08 / بعد 4 أعوام

تعادل ايفرتون مع توتنهام وكارديف يحسم قمة ويلز بالدوري الانجليزي

(رويترز) - أهدر ايفرتون وتوتنهام هوتسبير فرصة التقدم إلى المركز الثاني في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد تعادل الفريقين بدون أهداف على ملعب جوديسون بارك يوم الأحد.

اندريه فيلاس بواش مدرب توتنهام خلال مباراة في لندن يوم 10 سبتمبر ايلول 2013. تصوير: ستيفان ورموث - رويترز

وقفز توتنهام إلى المركز الرابع برصيد 20 نقطة متأخرا بفارق الأهداف عن تشيلسي وليفربول صاحب المركزين الثاني والثالث بينما بقي ايفرتون في المركز السابع وله 19 نقطة متأخرا بفارق الأهداف عن مانشستر سيتي وساوثامبتون.

وانتهت المباراة الأخرى يوم الاحد بفوز كارديف سيتي 1-صفر على سوانزي سيتي في أول مباراة على الاطلاق بين فريقين من ويلز في الدرجة الممتازة بالدوري الانجليزي.

وجاء هدف الفوز في الدقيقة 62 عن طريق المدافع الانجليزي ستيفن كوكر الذي قضى موسم 2011-2012 في صفوف سوانزي على سبيل الإعارة من فريقه السابق توتنهام.

وزادت آلام سوانزي عندما تعرض حارسه ميشيل فورم للطرد في الوقت المحتسب بدل الضائع بعدما منع فريزر كامبل من تسجيل هدف. وفي ظل إجراء سوانزي لكل تغييراته اضطر لاعب الوسط انخيل رانجيل إلى حراسة المرمى.

وتقدم كارديف إلى المركز الثاني عشر برصيد 12 نقطة متقدما بنقطة واحدة ومركز واحد على غريمه الويلزي.

وفي وقت سابق يوم الاحد استحوذ توتنهام على الكرة في الشوط الأول وسنحت للفريق مجموعة كبيرة من الفرص لكنه أخفق في هز شباك أصحاب الأرض.

وقال اندريه فيلاس بواش مدرب توتنهام لهيئة الاذاعة البريطانية ”كانت المباراة صعبة جدا وجيدة. لعبنا بشكل رائع في الشوط الأول وضغطنا على المنافس وكان من المفترض أن نتقدم.“

وأضاف ”كان يمكننا التقدم إلى المركز الثاني لكن بالنظر إلى تطلعات ايفرتون فقد كان من المهم الحصول ولو على نقطة.“

وقال روبرتو مارتينيز مدرب ايفرتون لتلفزيون سكاي سبورتس ”توتنهام فريق جيد جدا ويبذل مجهودا كبيرا عند فقدان الكرة وتسبب في متاعب لنا لكننا استعدنا ايقاعنا في الشوط الثاني وأصبحت المباراة مفتوحة في ظل رغبة الفريقين في تحقيق الفوز وعدم الاكتفاء بنقطة واحدة.“

وكان ايفرتون الطرف الأفضل في الشوط الثاني لكنه لم يهدد مرمى توتنهام تقريبا سوى بتسديدة ستيفن بينار لاعب توتنهام السابق.

واستكمل الفرنسي هوجو لوريس حارس مرمى توتنهام المباراة بأكملها رغم اصطدامه بركبة روميلو لوكاكو في الدقائق الأخيرة. وتلقى الحارس الفرنسي العلاج في الملعب قبل أن يحتسب الحكم تسع دقائق كوقت بدل ضائع.

وقال فيلاس بواش ”هوجو لا يتذكر الواقعة مع لوكاكو. لقد فقد وعيه لكنه بدا مصمما على الاستمرار وأظهر شخصية قوية. قررنا الإبقاء عليه في الملعب بناء على ذلك.“

(إعداد أسامة خيري للنشرة العربية - تحرير عماد عبد الله)

من مايك كوليت

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below