4 آب أغسطس 2013 / 21:23 / بعد 4 أعوام

الامريكية فرانكلين تخطف الاضواء في اليوم الاخير ببطولة العالم للسباحة

برشلونة (رويترز) - كانت ميسي فرانكلين هي نجمة اليوم الأخير في بطولة العالم للسباحة التي استضافتها برشلونة بعدما أصبحت أول سباحة تفوز بست ميداليات ذهبية في نسخة واحدة من البطولة يوم الأحد بقيادتها سيدات الولايات المتحدة لاحراز الميدالية الذهبية في سباق التتابع أربعة في 100 متر متنوع.

وشهدت البطولة اثارة بالغة عندما تم استبعاد الفريق الأمريكي في سباق التتابع المتنوع للرجال رغم أنه انهى السباق في المركز الأول متقدما على فرنسا وحقق الصيني سون يانج الذهبية الثانية على التوالي في سباق 1500 متر حرة للرجال في انجاز غير مألوف في المسافات الطويلة.

وحقق الفرنسي كامي لاكور ذهبية سباق 50 مترا في سباحة الظهر للرجال وفاز الياباني الشاب دايا سيتو بالميدالية الذهبية في سباق 400 متر فردي متنوع.

وفازت الهولندية رانومي كروموفيجويو بالميدالية الذهبية لسباق 50 مترا في السباحة الحرة وتوجت المجرية كاتينكا هوسو بالميدالية الذهبية في سباق 400 متر فردي متنوع للسيدات.

وبعد ثمانية أيام من المنافسات كان الختام مع سباق التتابع المتنوع للسيدات ولم تخيب فرانكلين وزميلاتها ظن الامريكيين.

وكانت فرانكلين (18 عاما) أولى المنطلقات في سباق يوم الاحد في برشلونة وأضافت ذهبية السباق إلى فوزها بسباقات 100 و200 متر ظهرا و200 متر حرة والتتابع أربعة في 100 وأربعة في 200 حرة.

وقالت فرانكلين "أعتقد أن البطولة كانت صعبة لأني شاركت في الكثير من المنافسات لكني أعتقد انني أثبت الكثير لنفسي وأظهرت أنني قادرة على السباحة بالطريقة التي فعلتها."

وأضافت السباحة الأمريكية "اتوق إلى الحصول على المزيد من الفرص للظهور بنفس المستوى في مرات اخرى."

وبالذهبية السادسة لفرانكلين تفوقت على الرقم السابق وهو خمس ذهبيات الذي حققته مواطنتها تريسي كولكينز والاسترالية ليبي تريكيت.

وكريستين اوتو من المانيا الشرقية السابقة هي الوحيدة الاخرى التي فازت بست ذهبيات في بطولة واحدة للسباحة وكانت في منافسات اللعبة بأولمبياد سول في كوريا الجنوبية عام 1988.

لكن المفاجأة الكبرى كانت في سباق التتابع أربعة في 100 متر متنوع للرجال عندما ألغيت نتيجة الفريق الامريكي بسبب نزول أحد سباحيه قبل لمس زميله الحائط.

وأنهى الرباعي الامريكي السباق في المركز الاول مسجلا ثلاث دقائق و30.06 ثانية قبل اعلان شطب نتيجة الفريق "بسبب نزول أحد السباحين حوض السباحة قبل لمس زميله الحائط."

وأظهرت النتائج الرسمية أن الامريكي كيفن كورديس الذي كان ثاني سباحي بلاده في التتابع نزل إلى الحوض مبكرا بفارق 0.04 ثانية.

وقال ناثان ادريان عضو الفريق الامريكي للصحفيين "الاستبعاد من سباق للتتابع ليس خطأ فرديا."

وأضاف "إنه خطأ المنتخب الامريكي ونحن نتحمله جميعا. سوف يشكل ذلك دافعا له (كورديس). خلال العامين المقبلين سوف يكون لدينا أسرع سباح في الصدر في العالم."

وبهذا حرم الامريكيون من الفوز الثاني عشر في 15 بطولة للعالم منذ بطولة بلجراد عام 1973.

وحدثت واقعة مشابهة في بطولة العالم في ملبورن عام 2007 عندما ضاعت فرصة السباح الامريكي مايكل فيلبس في احراز ثماني ذهبيات باستبعاد الفريق الامريكي من تصفيات سباق التتابع المتنوع.

وكان فيلبس قد فاز بالفعل بست ميداليات ذهبية وكان من المتوقع أن يفوز بميداليتين اخريين في اخر يوم من المنافسات ونجح في التأهل الى سباق 400 متر فردي متنوع لكنه خسر فرصته في المنافسة في التتابع المتنوع بسبب نزول إيان كروكر الحوض مبكرا بفارق 0.01 ثانية.

وكان كثيرون يعتقدون أن الصيني سون سوف يحاول تحطيم الرقم العالمي الذي حققه في سباق 1500 متر حرة في اولمبياد لندن 2012.

لكن السباق جاء بطيئا الى حد ما ولم يكن سون متقدما حتى اخر 100 متر عندما نجح في التفوق على الكندي رايان كوكرين الذي جاء في المركز الثاني.

وستقام النسخة المقبلة من بطولة العالم للسباحة في كازان في روسيا عام 2015 قبل عام واحد من اولمبياد ريو دي جانيرو في البرازيل.

اعداد عماد عبد الله للنشرة العربية - تحرير ملاك فاروق

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below