10 شباط فبراير 2013 / 16:38 / بعد 5 أعوام

بالوتيلي يسجل مرة أخرى من ركلة جزاء متأخرة ليمنح ميلانو التعادل

ميلانو (رويترز) - استمرت العودة الرائعة للمهاجم ماريو بالوتيلي إلى دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم حين سجل هدفا قبل النهاية من ركلة جزاء للمباراة الثانية على التوالي يوم الأحد ليمنحه التعادل 1-1 مع مضيفه كالياري.

ماريو بالوتيلي لاعب ميلانو خلال مباراة بالدوري الايطالي في ميلانو يوم 3 فبراير شباط 2013 - رويترز

وحصل بالوتيلي مهاجم منتخب إيطاليا على ركلة الجزاء بعدما عرقله ديفيد استوري ونفذ الركلة بنجاح ليرفع رصيده مع فريقه الجديد إلى ثلاثة أهداف في مباراتين منذ انتقاله من مانشستر سيتي.

وكان فيكتور إيبارو تقدم لكالياري في الشوط الأول.

وتسبب احتساب ركلة الجزاء في طرد استوري الذي نال الإنذار الأول قبل ذلك بقليل مع انهيار فريقه بعدما سيطر على اللعب في الشوط الأول واستحق التقدم عن طريق إيبارو من ضربة رأس.

ورفع الفوز رصيد ميلانو إللىى 41 نقطة لكنه تراجع للمركز الخامس بنهاية الليلة بعدما تغلب انترناسيونالي 3-1 على كييفو.

وسجل انطونيو كاسانو هدف التقدم لانترناسيونالي بعد دقيقتين من البداية لكن لوكا ريجوني تعادل لكييفو في الدقيقة 21.

وأعاد اندريا رانوكيا التقدم لانترناسيونالي بعد ذلك بخمس دقائق ثم أضاف دييجو ميليتو الهدف الثالث بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني.

وارتفع رصيد انترناسيونالي إلى 43 نقطة بفارق نقطة واحدة وراء لاتسيو صاحب المركز الثالث الذي تعادل 1-1 مع نابولي صاحب المركز الثاني أمس السبت. ويتصدر يوفنتوس الذي تغلب على فيورنتينا 2-صفر أمس السبت الترتيب بفارق خمس نقاط أمام نابولي.

كما فشل باليرمو وروما اللذان أقال كل منهما مدربه مؤخرا في تحقيق الفوز في حين انتهت مباراتان واحدة بين اتلانتا وكاتانيا والثانية بين بارما وجنوة بالتعادل بدون أهداف.

وأهدر بابلو اوسفالدو ركلة جزاء لروما ليخسر فريقه 3-1 في ضيافة سامبدوريا ويبقى بلا أي فوز منذ عيد الميلاد.

وبقي باليرمو في ذيل الترتيب متساويا في الرصيد مع سيينا الذي تعادل 1-1 مع بيسكارا وهو فريق آخر يكافح للنجاة من الهبوط.

وشاهد البرتو ماليساني وهو ثالث مدرب لباليرمو هذا الموسم بعد إقالة جيان بييرو جاسبيريني فريقه يتأخر بهدف من ضربة رأس عن طريق بيركير بيارنسون في الدقيقة 77.

وسجل دييجو فابريني الذي استعاره الفريق الصقلي من اودينيزي الشهر الماضي هدف التعادل بعدها بثلاث دقائق ليرفع الفريق رصيده إلى 18 نقطة من 24 مباراة بفارق ثلاث نقاط وراء بيسكارا صاحب المركز الثامن عشر.

ومنح مارسيلو استيجاريبيا لاعب وسط باراجواي التقدم لسامبدوريا في الدقيقة 55 ضد روما الذي قاده المدرب المؤقت اوريليو اندرياتسولي خلفا لسلفه المقال زدنيك زيمان.

وحصل بعدها اوسفالدو على ركلة جزاء لروما وألح أن ينفذها بنفسه رغم اعتراضات من المتخصص فرانشيسكو توتي لكنه سددها ضعيفة بين يدي الحارس سيرجيو روميرو.

وسجلت بعد ذلك ثلاثة أهداف خلال خمس دقائق إذ سدد جيانلوكا سانسوني كرة لولبية من ركلة حرة وسجل إيريك لاميلا هدفا لروما قبل أن يعيد الارجنتيني الشاب ماورو ايكاردي البالغ من العمر 18 عاما فارق الهدفين بضربة رأس.

وتعادل سيينا 1-1 في ضيافة بولونيا بعدما تقدم عن طريق لاعب وسط سويسرا انوسينت إيميجارا. ورد باناجيوتيس كوني بهدف التعادل لبولونيا صاحب المركز الخامس عشر. وجاء الهدفان خلال ثماني دقائق قبل نهاية الشوط الأول.

وأبقى التعادل جنوة متفوقا بفارق نقطة واحدة أمام منطقة الهبوط.

ووصف ماسيميليانو اليجري مدرب ميلانو النتيجة التي حققها فريقه بأنه مفيدة ضد فريق جيد.

وأضاف ”اليوم أشركنا أربعة لاعبين من مواليد 1992.“

وأقيمت مباراة ميلانو أخيرا في ملعب اس ارينا الخاص بكالياري بعدما نقل إلى تورينو لأسباب تتعلق بالسلامة ثم أعيد إلى كالياري مرة أخرى خلال 48 ساعة الأسبوع الماضي.

وكان لكالياري التفوق في الشوط الأول وتقدم بضربة رأس من إيبارو مهاجم كولومبيا إثر ركلة حرة.

وسيطر ميلانو على الشوط الثاني وبدا قريبا من التعادل الذي تحقق فعلا حين سدد بالوتيلي ركلة الجزاء بنجاح.

وسجل بالوتيلي هدفا من ركلة جزاء أثارت جدلا واسعا في الوقت المحتسب بدل الضائع ليقود فريقه للفوز 2-1 على اودينيزي قبل أسبوع لكن القرار هذه المرة كان مستحقا.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below