15 أيار مايو 2013 / 07:39 / منذ 4 أعوام

فرديناند يعتزل اللعب الدولي مع منتخب انجلترا

ريو فرديناند اثناء مباراة في مانشستر يوم 20 أكتوبر تشرين الأول 2012 - رويترز

لندن (رويترز) - قال الاتحاد الانجليزي لكرة القدم يوم الاربعاء إن ريو فرديناند مدافع منتخب انجلترا ونادي مانشستر يونايتد قرر اعتزال اللعب الدولي.

يأتي القرار الذي اعلن في بيان نشره يونايتد والاتحاد الانجليزي بموقعيهما على الانترنت بعد مرور نحو عامين من اخر مباراة لعبها فرديناند مع منتخب بلاده في تصفيات بطولة اوروبا 2012 امام سويسرا في الرابع من يونيو حزيران 2011.

وقال الاتحاد الانجليزي ان قلب الدفاع - الذي لعب اول مباراة مع انجلترا أمام الكاميرون على استاد ويمبلي في 1997 وخاض من وقتها 81 مباراة دولية - أبلغ روي هودجسون مدرب انجلترا بقراره.

وقال فرديناند ”بعد تفكير عميق قررت ان هذا أنسب توقيت لاعلان اعتزال اللعب الدولي.“

وتابع ”عمري 34 عاما واشعر انه سيكون من الافضل بالنسبة لي ان اتنحى وأترك الفرصة للاعبين الاصغر سنا والتركيز على مسيرتي مع النادي.“

ودافع فرديناند عن ألوان منتخب انجلترا في كل الفئات العمرية من تحت 17 عاما الى المنتخب الاول وارتدى شارة قيادة انجلترا وكان ضمن تشكيلة الفريق في ثلاث بطولات لكأس العالم.

لكن روي هودجسون استبعده من تشكيلة بطولة اوروبا 2012 ”لاسباب فنية“ وسط تقارير عن حدوث توتر بينه وبين جون تيري مدافع تشيلسي الذي تورط في خلاف عنصري مع انطون شقيق فرديناند.

واختير فرديناند ضمن تشكيلة انجلترا لمباراتين في تصفيات كاس العالم في مارس اذار الماضي بعد ان اعلن تيري اعتزاله الدولي لكنه انسحب للحفاظ على لياقته لمواصلة المشوار مع مانشستر يونايتد.

لكن قراره وقتها بالسفر الى قطر للعمل كمحلل تلفزيوني لشبكة الجزيرة لم يجد استحسانا لدى الجماهير الانجليزية التي هتفت ضد اللاعب في مباراة سحقت فيها انجلترا سان مارينو بثمانية اهداف دون رد.

ومع ذلك اثنى هودجسون على اللاعب رغم انه لم يسبق له الانضمام الى اي تشكيلة تحت قيادته. وحتى اعلانه الاعتزال الدولي اليوم الاربعاء لم يكن هودجسون يستبعد اختيار اللاعب في تشكيلته لكاس العالم المقبلة في البرازيل 2014 حال تأهله.

وقال هودجسون في بيان ”قيادته لمنتخب بلاده ومشاركته في ثلاث بطولات لكأس العالم والتسجيل في بطولة منها يضعه ضمن مجموعة مميزة جدا من اللاعبين.“

واضاف ”اثمن الاتصال الذي قام به ريو ليبلغني بقرار اعتزاله الدولي والذي اعتقد انه فكر فيه مليا.“

وانضم فرديناند الى مانشستر يونايتد من ليدز يونايتد في 2002 مقابل 30 مليون جنيه استرليني (45.77 مليون دولار) ولعب دورا هاما في دفاع يونايتد من وقتها وساعد الفريق على الفوز بالدوري الممتاز مرة اخرى هذا الموسم.

لكن مسيرته لم تسر دون اثارة بعض الجدل. فقد عوقب بالايقاف لتغيبه عن اختبار للكشف عن منشطات في 2003.

وقال فرديناند ”كنت فخورا دوما باللعب لمنتخب انجلترا.“

واضاف ”اتمنى لروي والمنتخب كل التوفيق في المستقبل. واتوجه بالشكر الجزيل للجماهير والمدربين والاجهزة الفنية واللاعبين الذين عملت معهم.. الرحلة كانت رائعة.“

إعداد وتحرير اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below