19 شباط فبراير 2013 / 10:39 / منذ 5 أعوام

غضب في جنازة عارضة الأزياء الجنوب إفريقية المقتولة ستينكامب

جانب من جنازة ريفا ستينكامب في جنوب افريقيا يوم الثلاثاء - رويترز

بورت اليزابيث (جنوب إفريقيا) (رويترز) - أقيمت جنازة عارضة الأزياء وخريجة كلية الحقوق ريفا ستينكامب وسط مطالب المشيعين بعقوبة صارمة لصديقها أوسكار بيستوريوس عداء جنوب إفريقيا مبتور الساقين المتهم بقتلها.

ونقل جثمان ستينكامب على عربة سوداء لنقل النعوش إلى محرقة في مدينة بورت اليزابيث الساحلية حيث ستقام مراسم جنائزية خاصة.

وقال جافين فينتور الفارس السابق الذي يعمل عند والد ريفا عن بيستوريوس ”دون شك هو خطر على المجتمع وخطر على الشهود. يجب أن يبقى في السجن. لقد أوضح مدى خطورته بعد ما فعله في ريفا.“

ومثل بيستوريوس أمام محكمة في بريوتوريا اليوم في جلسة لطلب الافراج عنه بكفالة.

وقال ممثل ادعاء للمحكمة اليوم إن بيستوريوس أطلق أربع رصاصات‭ ‬على صديقته وإن ثلاث رصاصات منها اصابتها بشكل مباشر.

وأضاف أن بيستوريوس ثبت الطرفين الصناعيين اللذين‭ ‬يستخدمها بدلا من ساقيه المبتورتين وسار لمسافة سبعة أمتار حتى‭ ‬دورة المياه في منزله الفاخر في بريتوريا قبل ان يفتح النار على‭ ‬صديقته.

وفي المقابل قال محامي العداء الجنوب إفريقي إن قتل بيستوريوس‭ ‬لصديقته لم يكن متعمدا.

وشعر الملايين حول العالم بالصدمة لاعتقال العداء الجنوب‭ ‬افريقي الذي ينظر إليه باعتباره بطلا لتغلبه على محنته لينافس مع‭ ‬الأصحاء عند أعلى مستويات الرياضة.

وعثر على صديقته مقتولة في منزله في الساعات الأولى من يوم الخميس الماضي حيث رجحت التقارير الأولية أن بيستوريوس أطلق النار عليها بالخطأ اعتقادا منه انها لص.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمود رضا مراد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below