30 أيار مايو 2013 / 01:57 / بعد 4 أعوام

نيويلز يهزم بوكا في ماراثون لركلات الترجيح بكأس ليبرتادوريس

لاعبو نيويلز أولد بويز يحتفلون بفوزهم على فريق بوكا جونيورز في روساريو يوم الاربعاء. تصوير: انريك ماركاريان - رويترز

بوينس ايرس (رويترز) - تغلب نيويلز أولد بويز على بوكا جونيورز الفائز باللقب ست مرات بنتيجة 10-9 بركلات الترجيح في مواجهة ارجنتينية خالصة بدور الثمانية لكأس ليبرتادوريس للأندية الأبطال لكرة القدم بأمريكا الجنوبية في روساريو يوم الأربعاء.

كما صعد اوليمبيا ممثل باراجواي للدور قبل النهائي أيضا بفوزه المثير للجدل 2-1 على فلومينيسي البرازيلي في اسونسيون بفضل هدفي مهاجمه القادم من اوروجواي خوان مانويل سيلجيرو.

وبعدما تعادل الغريمان الارجنتينيان بدون أهداف في مباراة الإياب على ملعب نيويلز وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب الأسبوع الماضي بدأ ماراثون ركلات الترجيح التي بدأها خوان رومان ريكيلمي صانع لعب بوكا بإهدار الركلة الأولى.

لكن هذا الإخفاق سرعان ما توارى مع توالي الركلات ومعظمها تم تسديده بطريقة جيدة مقابل عدة ركلات أنقذها الحارس ناهويل جوزمان لنيويلز وخوان مانويل مارتينيز لبوكا قبل أن ينفذ ماكسي رودريجيز الركلة الأخيرة ويمنح الفوز لأصحاب الأرض في استاد مارسيلو بيلسا.

وكان بوكا الذي خسر نهائي هذه المسابقة للمرة العاشرة العام الماضي يأمل في إنقاذ موسمه بلقب بينما يتعثر بالقرب من منطقة الهبوط في الدوري المحلي.

وعلى النقيض يتصدر نيويلز ترتيب المرحلة الثانية من الدوري الارجنتيني ويتطلع الآن للعب في قبل نهائي كأس ليبرتادوريس ضد اتليتيكو مينيرو البرازيلي أو تيخوانا المكسيكي في يوليو تموز المقبل بعد أن تتوقف المسابقة القارية لإقامة كأس القارات في البرازيل الشهر المقبل.

أما اوليمبيا الذي تعادل مع فلومينيسي ذهابا بدون أهداف في ريو دي جانيرو الأسبوع الماضي فسيلعب ضد اندبندينتي سانتافي الكولومبي في قبل النهائي في يوليو تموز المقبل.

وانتقد جيراردو مارتينو مدرب نيويلز سوء التنظيم في المسابقة بالنظر لأنها تستمر لفترة طويلة بعد نهاية الموسم.

وقال "هناك أربعة لاعبين من نيويلز تنتعي عقودهم (في يونيو حزيران). لا أعتقد أنه من الإنصاف ألا يكون بوسعي الاعتماد عليهم (في الدور قبل النهائي."

وأضاف "كما لا أعتقد أنه من الإنصاف ألا يكون بوسعهم الانتقال. هذا سببه سوء التنظيم للمسابقة.

وأتيحت لبوكا فرصة جيدة في الشوط الثاني لكن ميلتون كاسكو مدافع نيويلز أنقذ ضربة رأس للمهاجم نيكولاس بلاندي من على خط المرمى.

وبعدها طرد ظهير بوكا الأيسر كليمنتي رودريجيز وهو لاعب دولي في الدقيقة 56 بسبب مخالفة ضد ماكسي رودريجيز.

واقترب نيويلز من التسجيل قبل دقيقة واحدة من النهاية حين اخترق ماكسي رودريجيز في ناحية اليمين ومرر كرة عرضية إلى ماركوس كاسيرس الظهير الأيمن لمنتخب باراجواي الذي أطلق تسديدة قوية اصطدمت بلاعب منافس وكادت تتحول لداخل المرمى لكن الحارس اجوستين اوريون أنقذها بيد واحدة.

وقال وقال ريكيلمي للصحفيين "واجهنا أفضل فريق في البلاد والكل يقول ذلك.. وكانت لنا أفضل الفرص."

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية)

من ركس جاوار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below