2 آذار مارس 2013 / 07:23 / بعد 5 أعوام

الفيفا يطالب لبنان بتفاصيل عقوباته القاسية في قضية تلاعب

القاهرة (رويترز) - قال الاتحاد الدولي لكرة القدم إنه طلب من الاتحاد اللبناني تفاصيل حول قضية التلاعب بالنتائج التي تفجرت الشهر الماضي وإنه سينتظر الرد قبل اتخاذ قرار ”بتوسيع محتمل للعقوبات.“

شعار الفيفا على المقر الرئيسي في زوريخ يوم 22 يوليو تموز 2011. تصوير: ارند فيجمان - رويترز

وهزت القضية كرة القدم الآسيوية بعد أن عاقب الاتحاد اللبناني لاعبين اثنين بالإيقاف مدى الحياة ضمن عقوبات شملت 24 لاعبا ومسؤولا بينهم ثلاثة لاعبين محترفين بالخارج.

وعوقب رامز ديوب لاعب سيلانجور الماليزي ومحمود العلي لاعب برسيبا الاندونيسي بالإيقاف مدى الحياة بينما أوقف أكرم مغربي لاعب تشيرشل براذرز الهندي بالإيقاف لمدة موسم واحد.

والأسبوع الماضي أفاد الاتحاد الاسيوي لكرة القدم بأنه تلقى تقريرا مختصرا من الاتحاد اللبناني عن تحقيقاته بشأن التلاعب وإنه طلب الحصول على التقرير كاملا.“

وأكد الاتحاد الدولي (الفيفا) لرويترز أنه في انتظار رد من الاتحاد اللبناني بشأن القضية لكنه لم يقدم المزيد من التفاصيل بشأن ما يمكن أن تسفر عنه القضية لو تأكد أن المباريات المشار إليها كانت ضمن تصفيات كأس العالم 2014.

وقال الفيفا لرويترز عبر البريد الإلكتروني ”لقد أرسلنا خطابا إلى الاتحاد اللبناني لكرة القدم نطلب التعرف على الإجراء الذي اتخذ حيال التلاعب بالنتائج وطلبنا تزويد الفيفا بالقرارات التي اتخذت ضد لاعبين ومسؤولين... بغرض وضع القرارات أمام رئيس اللجنة التأديبية مع توسيع محتمل للعقوبات.“

كانت الشرطة الاوروبية قد سلطت الضوء على المنطقة في وقت سابق من الشهر الجاري حين قالت إن شبكة تتخذ من سنغافورة مقرا لها أشرفت على عمليات تلاعب شملت 380 مباراة لكرة القدم على الأقل في اوروبا وحدها.

ونفى ديوب تلك المزاعم قائلا إنه سيناضل من أجل تبرئة ساحته لكن مدرب المنتخب اللبناني تيو بوكير اتهم اللاعب بمحاولة مساعدة لاعبين منافسين في مباراة بتصفيات كأس العالم العام الماضي.

ويقول الاتحاد الآسيوي إنه لا يعرف على وجه الدقة إن كانت المباريات المشار إليها كانت ضمن تصفيات كأس العالم أم لا لكن الألماني بوكير أبلغ صحيفة ذا دايلي ستار التي تصدر باللغة الانجليزية في لبنان أنه استبعد ديوب بعد مباراة في التصفيات لأنه حاول مرات عديدة أن يساعد مهاجما منافسا على التسجيل.“

ويتذيل لبنان مجموعته في الدور الحاسم من تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم والذي يبلغه للمرة الأولى ومن شأن أي عقوبات محتملة من الفيفا أن تطيح بأمله نهائيا في الظهور للمرة الأولى في النهائيات العالمية.

من أسامة خيري

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below