9 آذار مارس 2013 / 21:48 / بعد 4 أعوام

روما يتعثر في سباق التأهل لبطولات الاندية الاوروبية

زيليكو بركيتش حارس مرمى فريق اودينيزي خلال مباارة في روما يوم 28 اكتوبر تشرين الاول 2012. تصوير: جيامبيرو سبوسيتو - رويترز

روما (رويترز) - اهدر روما فرصة الاقتراب من المراكز المؤهلة لبطولات الأندية الاوروبية عندما تعادل 1-1 مع مضيفه اودينيزي الذي سجل هدف التعادل في الشوط الثاني قبل ان ينهي اللقاء الذي جرى ضمن منافسات دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم بعشرة لاعبين يوم السبت.

ووضع ايريك لاميلا الكرة في المرمى في الدقيقة 20 بعد متابعة لضربة رأس من مدى قريب للاعب وسط روما اليساندرو فلورينزي تصدى لها بشكل رائع الحارس زيليكو بركيتش الا ان اودينيزي سجل عن طريق لويس موريل بمجهود فردي بعد قليل من مرور ساعة على اللعب.

وبعد ذلك طرد توماس ايرتو مدافع اودينيزي في الدقيقة 73 بسبب مخالفة عنيفة ضد فلورينزي لكن روما فشل في الاستفادة من تفوقه العددي.

وبقي روما في المركز السابع برصيد 44 نقطة متأخرا بثلاث نقاط وراء لاتسيو صاحب المركز الخامس الذي يحتل ثاني المراكز المؤهلة لكأس الأندية الاوروبية بينما ظل اودينيزي في المركز التاسع وله 41 نقطة.

وقال انطونيو دي ناتالي مهاجم اودينيزي لمحطة سكاي ايطاليا التلفزيونية "كانت مباراة جيدة أمام فريق جيد مثل روما وفي النهاية كان تعادلا جيدا لنا."

ويستضيف يوفنتوس المتصدر يوم الاحد كاتانيا مفاجأة الموسم وصاحب المركز الثامن بينما يسافر نابولي الثاني لمواجهة كييفو.

وفي روما كان كل الحديث حول احتمال تخطي فرانشيسكو توتي (36 عاما) لجونار نوردال كثاني أكبر هداف في تاريخ دوري الدرجة الاولى الايطالي وراء سيلفيو بيولا (274 هدفا) بعد تعادله مع اللاعب السويدي في رصيد 225 هدفا الاسبوع الماضي.

لكن لاميلا (21 عاما) هداف روما هذا الموسم هو الذي وضع الفريق الزائر في المقدمة.

وكان فلورينزي اهدر بالفعل فرصة ذهبية للتسجيل عندما وصلته كرة عرضية رائعة من توتي لكن لاعب الوسط سدد برأسه في اتجاه الحارس بركيتش.

وابعد الحارس الكرة لتصطدم بالعارضة لكنها سقطت أمام قدم لاميلا المندفع الذي احرز هدفه 12 هذا الموسم في الشباك الخالية.

وظهر اودينيزي بشكل مختلف تماما في الشوط الثاني وسجل الهدف الذي استحقه نتيجة الضغط بعد 62 دقيقة عن طريق موريل وهو لاعب موهوب اخر عمره 21 عاما.

وانطلق المهاجم الكولومبي بجانب خط الملعب ثم حول اتجاهه لداخل الملعب ليتجاوز نيكولاس بورديسو وفاسيليس توروسيديس قبل ان يسجل هدف التعادل من بين قدمي الحارس مارتن ستيكلنبرج.

وتقلص اودينيزي لعشرة لاعبين بعد 11 دقيقة أخرى عندما أشهر الحكم ماركو جويدا البطاقة الحمراء في وجه ايرتو بسبب عرقلة متهورة ضد فلورينزي وهو ما اثار غضب زملائه الذين احاطوا بالحكم للاعتراض.

وقال موريل "تحدثت مع توماس حول الطرد وقال نعم لقد عرقلته.. لكنها لم تكن مخالفة عنيفة لاستحق بطاقة حمراء. لكنه قرار الحكم ولا يمكننا ان نفعل شيئا حيال ذلك."

ولم يظهر روما أي مؤشرات حول الاستفادة من التفوق العددي رغم ان بابلو اوزفالدو كاد ان ينتزع النقاط الثلاث لفريق المدرب اوريليو اندرياتزولي في الوقت المحتسب بدل الضائع.

ويوم الاحد سيحاول لاتسيو غريم روما التقليدي تقليص الفارق مع ميلانو صاحب المركز الثالث الى نقطة واحدة حين يستضيف فيورنتينا الذي يتطلع ايضا الى التأهل لدوري أبطال اوروبا الموسم الماضي. وفاز ميلانو 2-صفر على مضيفه جنوة يوم الجمعة.

اعداد احمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below