10 آذار مارس 2013 / 18:44 / منذ 5 أعوام

تشيلسي يعوض تأخره ليتعادل مع يونايتد في كأس الاتحاد الانجليزي

باتريس ايفرا لاعب مانشستر يونايتد (يمينا) في صراع على الكرة مع فيكتور موسيس لاعب تشيلسي في مباراة في كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم في مانشستر بشمال انجلترا يوم الاحد - رويترز

مانشستر (انجلترا) (رويترز) - عوض تشيلسي المدافع عن اللقب تأخره بهدفين ليتعادل 2-2 مع مضيفه مانشستر يونايتد باستاد اولد ترافورد يوم الأحد ليتأجل حسم المتأهل منهما لقبل نهائي كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم إلى مباراة إعادة.

وتقدم يونايتد الذي لا يزال يعاني آلام الخروج من دوري أبطال اوروبا على يد ريال مدريد بهدف مبكر في الدقيقة الخامسة عن طريق خافيير هرنانديز من ضربة رأس.

وضاعف وين روني التقدم بتسديدة من ركلة حرة بعدها بخمس دقائق.

لكن حين ظن لاعبو يونايتد أن المباراة ستحسم لصالحهم قلص تشيلسي الفارق بهدف في الدقيقة 59 عن طريق البديل إيدين هازارد قبل أن يضيف راميريس الهدف الثاني بعدها بتسع دقائق.

وستعاد أيضا مباراة أخرى في دور الثمانية بتعادل ميلوول وبلاكبيرن روفرز بدون أهداف في وقت سابق يوم الاحد.

ويوم السبت تأهل مانشستر سيتي وويجان اثليتيك للدور قبل النهائي.

وسعى يونايتد لتجاوز أحزان خروجه من دوري الأبطال.

وسجل الفريق هدفين في أول 11 دقيقة الأول عن طريق هرنانديز الذي تلقى تمريرة طويلة من لاعب الوسط مايكل كاريك ليوجهها برأسه من فوق الحارس بيتر شيك المتقدم بعيدا عن مرماه.

والهدف هو السادس للمهاجم المكسيكي في آخر سبع مشاركات له مع يونايتد ضد تشيلسي الذي كان أكثر الفرق نجاحا في كأس الاتحاد الانجليزي في السنوات الأخيرة بتتويجه باللقب أربع مرات في آخر ستة مواسم.

وضاعف يونايتد الذي يدربه اليكس فيرجسون تقدمه بعدها بست دقائق فقط بعدما تعرض الجناح ناني للعرقلة على يد فيكتور موزيس لتحتسب ركلة حرة على حافة منطقة الجزاء.

وتقدم روني الذي واجه تكهنات بشأن مستقبله لدى استبعاده من التشكيل في مباراة ريال مدريد لتنفيذ الركلة فسددها لولبية في الزاوية البعيدة لتذهب للمرمى دون أن يلمسها أحد.

ولم يقدم تشيلسي الذي تعرض للهزيمة 1-صفر على يد ستيوا بوخارست الروماني في كأس الأندية الاوروبية الكثير في الشوط الأول بينما بدا يونايتد أكثر خطورة.

لكن كل هذا تغير في الشوط الثاني بعدما أجرى رفائيل بنيتز مدرب تشيلسي تغييرين مبكرين.

وبعد سبع دقائق من مشاركته تلقى هازارد تمريرة من خوان ماتا فأوقف الكرة بطريقة جميلة وسددها بذكاء في الزاوية البعيدة.

وبعدها بتسع دقائق مرر ديمبا با الكرة إلى أوسكار الذي مررها بدوره إلى راميريس فسددها في الشباك.

وأنهى تشيلسي المباراة مهاجما بقوة بحثا عن فوز وسدد ماتا الكرة بجوار القائم من مدى قريب بينما أنقذ ديفيد دي جيا حارس يونايتد فرصة خطيرة.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below