13 آذار مارس 2013 / 11:09 / منذ 4 أعوام

السيرة الذاتية لتشابي تكتمل بعد انتفاضة تاريخية

تشابي صانع لعب برشلونة الاسباني لكرة القدم في مباراة ضد اسبانيول في برشلونة يوم 6 يناير كانون الثاني 2013 - رويترز

برشلونة (اسبانيا) (رويترز) - قال تشابي صانع لعب برشلونة قبل المواجهة ضد ميلانو في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء إن هناك شيئا واحدا ينقص السيرة الذاتية لهذا الجيل الذهبي وهو انتفاضة تاريخية.

وفعلها برشلونة بطريقة رائعة وسط حماس جماهيري باستاد نو كامب ليحافظ الفريق القطالوني على سعيه لاحراز اللقب لثالث مرة في خمس سنوات عندما اصبح اول ناد يعوض تخلفه بهدفين في لقاء الذهاب بدون ان يكون قد سجل خارج ارضه.

وتلاشت الذكريات المؤلمة للاداء الخالي من الانياب الذي قدمه في خسارته 2-صفر باستاد سان سيرو الشهر الماضي عندما سجل ليونيل ميسي هدفين ليمضي برشلونة نحو انتصار رائع 4-صفر ارسله لدور الثمانية بالفوز 4-2 في مجموع المباراتين.

وارتفع الضغط في الفترة التي سبقت زيارة ميلانو بعد خروج برشلونة من كأس ملك اسبانيا وهزيمته في دوري الدرجة الاولى الاسباني على يد ريال مدريد.

وزاد التوتر بشكل أكبر عندما نجح ريال - الذي قد يواجهه برشلونة في دور الثمانية - في الاطاحة بمانشستر يونايتد ليصعد لدور الثمانية الاسبوع الماضي.

وبينما تألق منافسه التقليدي كانت آمال برشلونة في دوري أبطال اوروبا على المحك لكن تشابي - وهو واحد من أبرز لاعبي كرة القدم على الاطلاق - وزملائه ردوا بعرض قوي سيظل في الذاكرة طويلا.

وقال تشابي للصحفيين "مرت سنوات عديدة منذ قام برشلونة بانتفاضة تاريخية ولم اشاهد استاد نو كامب بهذا الحماس لفترة طويلة."

واضاف اللاعب البالغ عمره 33 عاما الذي فاز بدوري أبطال اوروبا ثلاث مرات كما نال لقب كأس العالم واحرز بطولة اوروبا مرتين مع اسبانيا "ضغطنا عليهم بشكل جيد في منتصف ملعبهم ولعبنا مباراة استثنائية."

وكان برشلونة مختلفا تماما عن الفريق الذي تلعثم في مباراة الذهاب وضغط على ميلانو منذ البداية وتقدم للأمام في كل فرصة.

والتسجيل مبكرا كان أمرا حاسما وبعد ان احرز ميسي الهدف الاول في الدقيقة الخامسة ثم ضاعف تقدم اصحاب الارض قبل خمس دقائق على نهاية الشوط الاول - عقب لحظات من تسديد مباي نيانج مهاجم ميلانو الكرة في القائم - لم ينظر برشلونة للوراء.

ولم تصل الكرة كثيرا الى ديفيد بيا - صاحب الهدف الثالث لبرشلونة بعد عشر دقائق من بداية الشوط الثاني - في دوره كمهاجم متقدم لكنه ابقى ثنائي دفاع ميلانو فيليب مكسيس وكريستيان زاباتا منشغلين وسمح لميسي باستغلال المساحات.

وابقى تشابي واندريس انيستا على انسياب الكرة سريعا وشكلت تمريراتهما وانطلاقاتهما الذكية خطورة دائمة بينما كان سيرجيو بوسكيتس لا يكل في دوره المهم كلاعب وسط مدافع.

ولعب خوردي البا - الذي سجل الهدف الرابع لبرشلونة ليقتل المباراة في الوقت المحتسب بدل الضائع - والظهير الاخر دانييل الفيس كأجنحة بشكل أكبر وتقدما للأمام واجبرا الايطاليين بشكل متكرر على التراجع.

وقبل المباراة دعا قلب الدفاع جيرار بيكي الى تخطي ميلانو من أجل مدرب برشلونة المريض تيتو فيلانوفا الذي ترك قيادة الفريق الى مساعده خوردي رورا بينما يعالج من السرطان في نيويورك.

ومن المنتظر ان يكمل فيلانوفا برنامجه العلاجي في نهاية الشهر ومن المفترض ان يعود لمقاعد البدلاء في ذهاب دور الثمانية اوائل ابريل نيسان القادم.

وقال رورا في مؤتمر صحفي "تيتو فيلانوفا في غاية السعادة وسيكون قادرا على ان يكون موجودا في الجولة القادمة."

واضاف "شاهد المباراة بانفعال كبير وهو سعيد لاستمرارنا في دوري الأبطال وموقعنا في الدوري الاسباني جيد جدا."

وتابع "أمامه عدة أيام فقط متبقية في العلاج ونأمل ان يعود سريعا. على الصعيد الشخصي اشعر بالهدوء والسعادة. قلت دائما إننا نمر بفترة استثنائية للغاية الان وانا احاول فقط القيام بعملي."

وسيحول برشلونة تركيزه الان للدوري وسيرغب في الدفاع عن تقدمه بفارق 13 نقطة عن أقرب ملاحقيه على القمة عندما يزور رايو فايكانو استاد نو كامب يوم الاحد.

من ايان روجرز

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below