15 آذار مارس 2013 / 01:18 / منذ 5 أعوام

تشيلسي يقود ثلاثيا انجليزيا إلى دور الثمانية بكأس الأندية الاوروبية

خوان ماتا بعد احراز الهدف في لندن يوم الخميس - رويترز

لندن (رويترز) - قاد تشيلسي ثلاثيا من الأندية الانجليزية إلى دور الثمانية في كأس الأندية الاوروبية لكرة القدم يوم الخميس بينما نجا جاره اللندني توتنهام هوتسبير من انتفاضة هائلة لانترناسيونالي ليتقدم بفضل هز شباك مضيفه ونجح نيوكاسل يونايتد بدوره في التأهل.

وسجل خوان ماتا وجون تيري وفرناندو توريس ثلاثية تشيلسي بينما أهدر توريس ركلة جزاء بعد أن تعادل الفريق الروماني عن طريق فلاد تشيرتشيس قبل نهاية الشوط الأول.

وتفوق تشيلسي 3-2 في مجموع المباراتين بعدما فاز ستيوا 1-صفر ذهابا في رومانيا.

وفي ميلانو تألق إيمانويل اديبايور في الوقت الإضافي ليسجل هدفا حاسما لتوتنهام الانجليزي في إيطاليا ليخسر فريقه 4-1 أمام انترناسيونالي في استاد سان سيرو لكنه تأهل لأنه سجل هدفا خارج ملعبه بعد التعادل 4-4 في مجموع المباراتين.

وانضم نيوكاسل لمنافسيه الاثنين من الدوري الانجليزي حين سجل بابيس سيسي هدف الفوز بضربة رأس في مواجهة انجي الثري ليتفوق نيوكاسل بعد التعادل بدون أهداف في الجولة الأولى.

وودع فريق ثري آخر من روسيا هو زينيت سان بطرسبرج الفائز بكأس الاتحاد الاوروبي عام 2008 المسابقة من دور الستة عشر بعدما دفع ثمنا لإهدار ركلة جزاء قرب النهاية أنقذها يان سومير حارس مرمى بازل ليتفوق الفريق السويسري 2-1 في مجموع المباراتين رغم خسارته يوم الخميس 1-صفر.

وسجل ليبور كوزتشاك ثلاثة أهداف ليفوز لاتسيو 3-1 على شتوتجارت ويتفوق عليه 5-1 في مجموع المباراتين.

وتعادل فناربخشه 1-1 مع فيكتوريا بلزن ليتفوق 2-1 في مجموع المباراتين بعدما انتصر بهدف وحيد في الجولة الأولى في جمهورية التشيك ونجح بطل اوروبا السابق بنفيكا في بلوغ دور الثمانية بفضل فوزه 3-2 على مضيفه بوردو ليتفوق 4-2 في مجموع المباراتين.

لكن انتفاضة انترناسيونالي الرائعة التي أفسدها هدف اديبايور والعرض المميز لتشيلسي في الشوط الثاني كانا أهم ما في المسابقة في هذه الليلة.

وقاد توريس مهاجم اسبانيا انتصار تشيلسي في الشوط الثاني بتسجيل هدف بتسديدة جميلة بالقدم اليسرى وهو الهدف الثاني فقط في 19 مباراة قبل أن يضطر للعب بأنف دامية قبل أن يسدد ركلة جزاء قبل النهاية لترتد من العارضة.

وبدت الطريقة التي كافح بها توريس وزملاؤه نموذجا لتشيلسي في الوقت الراهن مثلما يقول حارسه بيتر شيك مشيرا للانتفاضة ضد مانشستر يونايتد في كأس الاتحاد الانجليزي في مطلع هذا الأسبوع.

وقال شيك لمحطة آي.تي.في التلفزيونية ”نحن في مرحلة تمثل فيها كل مباراة نهائيا. حين تعادلنا 1-1 (ضد ستيوا) كان علينا تسجيل هدفين لكننا في مطلع هذا الأسبوع نجحنا في تعويض فارق هدفين أمام يونايتد في استاد اولد ترافورد لنحقق التعادل.“

وأضاف ”فرناندو كان يبذل جهدا كبيرا واستفاد من الفرصة وسجل هدفا.“

ووقف الحظ إلى جانب توتنهام ليستمر في البطولة بعد أن سمح لانترناسيونالي بالتعويض بعد الأداء المبهر لجاريث بيل في جولة الذهاب الأسبوع الماضي.

وكتب بيل الذي غاب بسبب الإيقاف عن الرحلة إلى إيطاليا على حسابه بموقع تويتر ”نحن لا نقوم بالأشياء بالطريقة السهلة.“

ودخل انترناسيونالي المباراة بعدما خسر ذهابا 3-صفر في لندن لكن أهدافا عن طريق انطونيو كاسانو ورودريجو بالاسيو ووليام جالاس بطريق الخطأ في مرماه منحت التعادل للفريق الإيطالي في مجموع المباراتين.

لكن اديبايور - الذي أهدر فرصة خطيرة في نهاية الشوط الأول بينما كان توتنهام متأخرا بهدف نظيف - سجل الهدف الحاسم حين وضع الكرة في شباك الحارس سمير هاندانوفيتش في الدقيقة 96.

وقال اندريه فيلاس بواش مدرب توتنهام ”تعلمنا الكثير من هاتين المباراتين.. ضد ليون وضد انترناسيونالي وهي خبرة هائلة بالنسبة لي وللاعبين وللنادي.“

وحين سئل عن تعرض اديبايور لإساءة عنصرية أضاف المدرب البرتغالي ”إنه موقف بالغ الحساسية. كان من السهل للغاية سماع الهتاف لذلك أنا واثق من أن الاتحاد الاوروبي لكرة القدم سيتصرف في هذا الصدد. إنه أمر صعب جدا بالنسبة لانترناسيونالي لأن هذا الأمر حدث من قبل.“

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية)

من توم بيلتشر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below