16 حزيران يونيو 2013 / 14:58 / منذ 4 أعوام

صلاح يقود مصر للفوز في موزامبيق وبلوغ الدور الحاسم من تصفيات كأس العالم

محمد صلاح أثناء مباراة مصر وزيمبابوي في تصفيات كأس العالم باستاد برج العرب في الاسكندرية بمصر يوم 26 مارس اذار 2013. تصوير: عمرو عبد الله دلش - رويترز

(رويترز) - سجل محمد صلاح مهاجم بازل السويسري هدفه الخامس في تصفيات افريقيا المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم ليقود بلاده مصر لبلوغ الدور الحاسم بالفوز 1-صفر على مضيفتها موزامبيق يوم الأحد.

وأحرز صلاح الهدف الوحيد قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول لتحقق مصر انتصارها الخامس في خمس مباريات بالدور الثاني من التصفيات.

وستختتم مصر مشوارها في المجموعة السابعة على أرضها بمواجهة غينيا في مطلع سبتمبر ايلول المقبل بينما أعلن الاتحاد الدولي (الفيفا) أن قرعة الدور الحاسم ستسحب في منتصف الشهر نفسه.

وقبل جولة واحدة من نهاية منافسات المجموعة السابعة رفعت مصر الساعية للتأهل للنهائيات للمرة الأولى منذ 1990 رصيدها إلى 15 نقطة مقابل سبع نقاط لغينيا صاحبة المركز الثاني والتي ستواجه زيمبابوي في وقت لاحق يوم الأحد.

وقال ضياء السيد المدرب المساعد للفريق المصري في تصريحات إذاعية ”أمامنا شهران.. نتمنى أن نعد أنفسنا جيدا في الفترة المقبلة من الناحية النفسية والبدنية والفنية.“

وأضاف ”لدينا مشوار مهم ونحتاج إلى التركيز الشديد ومساندة الإعلام.“

وأكمل صلاح الذي يستخدم القدم اليسرى هجمة لبلاده بتسديدة بالقدم اليمنى على يمين حارس موازمبيق ريكاردو دي كامبوس. والهدف هو الرابع للاعب الشاب الذي أكمل عيد ميلاده 21 يوم السبت في أسبوع بعد ثلاثيته في شباك زيمبابوي يوم الأحد الماضي.

ودخلت مصر مباراة يوم الأحد والفوز يكفيها لبلوغ الدور الأخير والاقتراب أكثر من الوصول للنهائيات العالمية التي فشلت في الوصول إليها منذ مشاركتها الثانية في إيطاليا قبل 23 عاما.

ولم يظهر الفريق المصري المتوج بطلا افريقيا سبع مرات وهو رقم قياسي بنفس الخطورة التي ظهر عليها في زيمبابوي وكانت تسديدة صلاح الناجحة إثر تمريرة عرضية من داخل منطقة الجزاء من أحمد فتحي أول محاولة لبطل افريقيا السابق على مرمى مضيفه.

وفي الشوط الثاني تعرض الفريق المصري الذي يدربه بوب برادلي مدرب الولايات المتحدة السابق لبعض الضغط على يد موزامبيق التي دخلت المباراة بلا أي أمل في التأهل وأنقذ الحارس شريف إكرامي تسديدة خطيرة من البديل دييجو.

لكن في المقابل أهدرت مصر فرصا عديدة أبرزها لصانع اللعب محمد أبو تريكة الذي انفرد تماما بمرمى دي كامبوس وسدد الكرة بطريقة غريبة فوق العارضة قبل خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي.

كما اشترك أبو تريكة في إهدار فرصة أخرى للمصريين في الدقائق الأخيرة حين تبادل مع صلاح الكرة داخل منطقة الجزاء قبل أن يفشل هذا الأخير في السيطرة عليها.

تغطية صحفية: محمد صادق في القاهرة - إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below