17 آذار مارس 2013 / 18:43 / بعد 4 أعوام

لامبارد يحرز هدفه 200 وبرباتوف يقود فولهام للفوز بالدوري الانجليزي

فرانك لامبارد لدى وصوله لحضور جلسة تدريبية في جنوب انجلترا يوم 13 مارس اذار 2013 - رويترز

لندن (رويترز) - أحرز فرانك لامبارد هدفه 200 ليقود تشيلسي للفوز 2-صفر على وست هام يونايتد 2-صفر ويتقدم الى المركز الثالث في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم كما مني توتنهام هوتسبير بهزيمة مفاجئة امام فولهام 1-صفر يوم الاحد.

وبقى ويجان اثليتيك في منطقة الفرق المهددة بالهبوط للدرجة الثانية رغم فوزه في اللحظات الاخيرة على نيوكاسل يونايتد واستمر سندرلاند مهددا بالخطر بعد تعادله 1-1 مع نوريتش سيتي.

وسجل لامبارد هدفه بعد 19 دقيقة ليضع تشيلسي في المقدمة امام فريقه السابق قبل ان يحسم ادين هازارد نتيجة المباراة لفريقه بهدف متقن.

وقال رفائيل بنيتز مدرب تشيلسي لتلفزيون سكاي سبورتس "إنه سباق طويل."

واضاف "يتعين علينا ان نواصل العمل وان نفوز بالمباراة المقبلة ونرى ماذا سيفعل الاخرون. يجب ان نشعر بالسعادة لاننا احرزنا هدفين واحتفظنا بنظافة شباكنا."

وفي مباراة اخرى وجه ديميتار برباتوف مهاجم توتنهام هوتسبير سابقا ضربة قوية لآمال فريقه السابق في إنهاء الموسم في مركز يؤهله لدوري ابطال اوروبا عندما احرز هدفا ليفوز فولهام 1-صفر.

ويتصدر مانشستر يونايتد ترتيب الدوري الانجليزي برصيد 74 نقطة متقدما بفارق 15 نقطة على مانشستر سيتي الثاني الذي يتفوق بأربع نقاط فقط على تشيلسي. ويحتل ارسنال المركز الرابع برصيد 50 نقطة متأخرا بأربع نقاط عن توتنهام لكن لديه مباراة مؤجلة.

وأحرز ارونا كوني هدفا في الثواني الاخيرة من المباراة ليفوز ويجان على نيوكاسل ويرفع رصيده الى 27 نقطة متأخرا بثلاث نقاط على استون فيلا.

وأحرز برباتوف هدفه بعد 52 دقيقة محولا تمريرة من ساشا ريتر في شباك توتنهام ليخسر اصحاب الارض للمرة الثانية على التوالي في الدوري.

وبدا توتنهام الذي خسر 4-1 امام انترناسيونالي بكأس الاندية الاوروبية اليوم ظلا للفريق الذي تقدم للمركز الثالث في الدوري الانجليزي بعد عروض متميزة وبات الان مهددا بعدم التأهل لدوري ابطال اوروبا.

وتمكن فولهام الذي يدربه مارتن يول مدرب توتنهام سابقا من الدفاع بشكل جيد في معظم اوقات الشوط الثاني واحتفظ بتقدمه.

واستمر صيام سندرلاند عن الانتصارات في الدوري للمباراة السابعة على التوالي عندما فشل في الفوز على نوريتش سيتي الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين وتعادل معه 1-1.

واضطر نوريتش للعب بدون حارسه مارك بون لمدة اكثر من ساعة بعد طرده لقيامه بلمس الكرة بيده خارج منطقة الجزاء لكنه نجح في الخروج بنقطة التعادل.

وبعد بداية هادئة كانت المباراة على موعد مع الاثارة بعد تقدم نوريتش في الدقيقة 26.

ولعب كي كامارا وهو أول لاعب من سيراليون في الدوري الانجليزي الممتاز ضربة رأس متقنة وبدت الكرة في طريقها الى شباك سندرلاند قبل ان يلمسها زميله ويس هولاهان وتدخل المرمى.

وبعد خمس دقائق طرد الحكم بون عندما حاول اللحاق بتمريرة غير متقنة من المدافع مايكل تيرنر ورأى الحكم انه لمس الكرة بيده.

وخرج هولاهان مقابل نزول الحارس البديل لي كامب. وأحرز سندرلاند هدف التعادل بعد تسع دقائق من ركلة جزاء نفذها كريج جاردنر بنجاح في الدقيقة 40.

ويأتي سندرلاند في المركز الخامس عشر برصيد 31 نقطة بينما نوريتش سيتي في المركز الثاني عشر وله 34 نقطة.

اعداد وتحرير عماد عبد الله للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below