17 حزيران يونيو 2013 / 08:49 / منذ 4 أعوام

نيل قائد استراليا: لن نرقص السامبا حتى نفرغ من مهمتنا

لوكاس نيل قائد المنتخب الاسترالي لكرة القدم يرد على اسئلة الصحفيين في مؤتمر صحفي بسيدني يوم الاثنين. تصوير: دانيل مونوز - رويترز

سيدني (رويترز) - حذر القائد لوكاس نيل زملاءه في المنتخب الاسترالي لكرة القدم من تقلبات الساحرة المستديرة وطالبهم بخوض مباراتهم أمام العراق في سيدني يوم الثلاثاء بكل قوة من أجل حسم التأهل الى نهائيات كأس العالم 2014.

وخرج العراق بالفعل من سباق التأهل لكأس العالم كما خسر جهود اثنين من أبرز لاعبيه بعدما اعلنا اعتزالهما ولذلك يتوقع ان تحقق استراليا فوزا مريحات لتحجز مكانها في البرازيل العام المقبل.

لكن نيل الذي دافع عن الوان بلاده في كأس العالم 2006 و2010 قال إن خبرته الطويلة في عالم الاحتراف والتي تصل الى 17 عاما علمته الا يأخذ الامور على انها من المسلمات.

وقال قلب الدفاع البالغ من العمر 35 عاما في مؤتمر صحفي يوم الاثنين "الجميع يحافظون على هدوئهم. المدرب واللاعبون الكبار حذروا باقي اللاعبين من استباق الاحداث ورقص السامبا فنحن لم نصعد بعد الى النهائيات في البرازيل."

واضاف "امامنا مباراة وانتصار وحيد وبعدها نبدأ التفكير في الاحتفال بتحقق الحلم."

وتابع "سنخوض المباراة وسنرجيء التفكير في الاحتفال. يمكننا التفكير في الجائزة الكبرى والامر متروك لنا للحصول على المكافأة."

ولم يعلن الالماني هولجر اوسيك مدرب استراليا حتى الان تشكيلته لكنه قال ان صفوفه مكتملة ويتوقع ان يبقي على ثقته في التشكيلة التي تعادلت 1-1 في اليابان وهزمت الاردن 4-صفر الاسبوع الماضي لتنعش امال استراليا في التأهل.

وحث نيل 80 الف متفرج يتوقع ان تكتظ بهم جنبات الملعب الاولمبي في سيدني على مؤازرة الفريق طوال المباراة مثلما فعلوا في 2005 حينما تفوقت استراليا على اوروجواي بركلات الترجيح لتبلغ النهائيات لاول مرة في 32 عاما.

وقال نيل "العراق فريق لن ترهبه الاجواء. انه فريق من المقاتلين وربما يكون هذا بسبب طبيعة نشأتهم."

واضاف "ستكون مباراة صعبة ويتعين علينا فرض ايقاعنا. يمكن للجماهير مساعدتنا بترديد النشيد الوطني مثلما فعلوا امام اوروجواي قبل سنوات."

وتبخرت آمال العراق بطل اسيا 2007 في الظهور في كأس العالم بعد خسارة مخيبة للامال بهدف وحيد امام اليابان في الدوحة في الجولة قبل الماضية. واصبح اليابان اول منتخب يتأهل لنهائيات كاس العالم.

واعلن كل من المهاجم يونس محمود قائد المنتخب العراقي وصانع اللعب صاحب الخبرة نشأت اكرم اعتزالهما دوليا بعد تلك المباراة ولن يشارك اللاعبان ضمن تشكيلة المدرب فلاديمير بتروفيتش.

ولن يكون بوسع مدرب العراق سوى الاعتماد على اللاعبين الشبان لكن الحارس نور صبري وهو واحد من اللاعبين القلائل المتبقين من التشكيلة التي حققت الفوز بكأس آسيا قال ان الوضع السياسي في بلاده يجعل اللاعبين اكثر تصميما على تحقيق نتيجة جيدة.

وقال صبري عبر مترجم انه بغض النظر عما حدث الاسبوع الماضي فان الفريق سيسعى لتشريف بلاده.

واضاف "كما تعرفون نتعرض لضغوط كبيرة من الجماهير فهذا هو الشيء الوحيد الذي يجعلهم سعداء."

وتابع "ولذلك نفكر دائما فيهم بغض النظر عما اذا كانت المباراة ودية او في التصفيات. سنلعب من اجل تمثيل بلادنا بافضل صورة."

واحتلت استراليا المركز الثاني في المجموعة الثانية بالتصفيات الاسيوية المؤهلة لكأس العالم بعد فوز ساحق على الاردن الاسبوع الماضي.

(اعداد وتحرير اشرف حامد للنشرة العربية)

من نيك مولفيني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below