الصربي فيديتش لاعب يونايتد سعيد بالراحة الدولية المقبلة

Mon Mar 18, 2013 12:54pm GMT
 

لندن (رويترز) - سيبتعد نيمانيا فيديتش مدافع مانشستر يونايتد الانجليزي الذي اعلن اعتزاله اللعب الدولي مع صربيا عن الملاعب لمدة اسبوع في الوقت الذي سيشارك فيه باقي زملائه في الفريق واللاعبين الكبار في الجولة المقبلة من تصفيات كأس العالم لكرة القدم.

وعاد فيديتش الى قلب خط دفاع يونايتد في ديسمبر كانون الاول الماضي عقب الاصابة ووسع فريقه من وقتها الفارق الى 15 نقطة في قمة الدوري الانجليزي الممتاز مع اقتراب يونايتد من لقبه العشرين على صعيد المسابقة.

كما بلغ الفريق دور الثمانية في ظل مسعاه لنيل اللقب 12 على صعيد كأس الاتحاد الانجليزي من اجل تعويض الالم الناجم عن الخسارة المثيرة للجدل امام ريال مدريد في دور الستة عشر لدوري ابطال اوروبا.

وقال فيديتش المبتلى بالاصابات والبالغ من العمر 31 عاما لموقع النادي على الانترنت اليوم الاثنين "العطلة الدولية امر جيد بالنسبة لي. عندما يكون امامك الكثير من المباريات مثل التي خضناها في الاونة الاخيرة فانك تستعد للمباراة المقبلة ولا تقوم بتطوير الاداء بالقدر الكافي."

واضاف اللاعب الصربي الذي اعتزل اللعب دوليا عقب فشل منتخب بلاده في بلوغ بطولة اوروبا 2012 والتي اقيمت في بولندا واوكرانيا "يكون من الرائع في بعض الاحيان ان تتاح لك تلك الفرصة لتطور من ادائك."

وكانت آخر مرة تهتز فيها شباك يونايتد في الدوري في الثلاثين من يناير كانون الثاني وقال زميله المدافع كريس سمولينج ان عودة اللاعبين الذين تعافوا من الاصابات تزامنت مع تحسن عروض الفريق.

واضاف سمولينج "يرتبط هذا بكل مدافعينا الذين عادوا الى الفريق الى الان."

وسيحل يونايتد ضيفا على تشيلسي في مباراة الاعادة بدور الثمانية لكأس الاتحاد الانجليزي في الاول من ابريل نيسان المقبل وسيلعب الفائز مع مانشستر سيتي في الدور قبل النهائي في استاد ويمبلي في 14 ابريل.

(إعداد أحمد عبد اللطيف للنشرة العربية - تحرير أشرف حامد)

 
نيمانيا فيديتش مدافع مانشستر يونايتد في صورة من ارشيف رويترز