16 أيلول سبتمبر 2013 / 12:50 / بعد 4 أعوام

مصر والجزائر تتجنبان المواجهة في الدور الاخير لتصفيات كأس العالم

القاهرة (رويترز) - تجنبت مصر والجزائر المواجهة في الدور الأخير للتصفيات الافريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم لكن سيتعين عليهما خوض مواجهتين محفوفتين بالمخاطر.

وأوقعت القرعة التي سحبت يوم الاثنين في القاهرة مصر بطلة القارة سبع مرات ضد غانا بينما ستلتقي الجزائر مع بوركينا فاسو التي خسرت أمام نيجيريا في نهائي كأس الامم الافريقية في وقت سابق هذا العام.

كما ستلعب تونس - التي تأهلت الى الدور الأخير بقرار من الاتحاد الدولي (الفيفا) عقب استبعاد منتخب الرأس الأخضر بسبب اشراكه احد اللاعبين بشكل غير قانوني - ضد الكاميرون.

وستخوض الفرق العشرة خمس مواجهات من مباراتي ذهاب واياب في أكتوبر تشرين الأول ونوفمبر تشرين الثاني على بطاقة التأهل لنهائيات البرازيل العام القادم.

وقال محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم للصحفيين ”القرعة متساوية وخاصة أنها جنبت لقاء العرب مع بعضهم البعض من جهة.“

وتابع ”ومن جهة أخرى الذي كنا غير راضين عنه هو وجود لقاء بين الشقيقتين مصر والجزائر على أساس أننا نتجنب كل ما هو غير رياضي.. كنت من الناس الذين تمنوا ألا نلتقي.“

وستخوض كل من مصر والجزائر مباراة الاياب على أرضها أمام غانا وبوركينا فاسو بينما ستلعب تونس أولا بملعبها قبل أن تحل ضيفة على الكاميرون في لقاء العودة.

وقال نبيل الدبوسي المتحدث باسم الاتحاد التونسي لكرة القدم ”بالنسبة لنا هذه مقابلة فاصلة.. وأيا كان الفريق الذي سنقابله يجب أن يكون هناك تحضيرات.“

وأسفرت القرعة ايضا عن مواجهة بين نيجيريا بطلة افريقيا واثيوبيا التي اطاحت بجنوب افريقيا مستضيفة النهائيات الماضية في 2010 من دور المجموعات.

وسيتعين على ساحل العاج وقائدها ديدييه دروجبا اجتياز اختبار صعب أمام السنغال من أجل الوصول لكأس العالم للمرة الثالثة على التوالي.

وفشل منتخب مصر - وهو الوحيد الذي حقق علامة النجاح الكاملة في دور المجموعات حين انتصر في مبارياته الست بالمجموعة السابعة - في بلوغ النهائيات منذ عام 1990 ويبدو الان أقرب من أي وقت مضى من التأهل تحت قيادة المدرب الامريكي بوب برادلي الذي تمنى خوض لقاء الصعود في القاهرة.

وقال برادلي للصحفيين ”لا يهم من سنواجه. اليوم نتحدث فقط عن حلمنا في خوض المباراة في القاهرة.. وبحضور الجمهور.“

وخسرت مصر آخر مباراة لها أمام غانا 3-صفر عندما التقيا وديا في الامارات في يناير كانون الثاني الماضي ويجب عليها الان مواجهة فريق تصدر مجموعته في المرحلة السابقة بخمسة انتصارات وهزيمة واحدة وتضم تشكيلته كوادو اسامواه ظهير يوفنتوس واسامواه جيان مهاجم العين ومايكل ايسين لاعب وسط تشيلسي.

ورغم شهرتها القليلة إلا أن بوركينا فاسو صاحبة المركز 51 في تصنيف الفيفا ستمثل اختبارا صعبا للجزائر التي تسعى لبلوغ النهائيات للمرة الثانية على التوالي.

وأضاف روراوة ”لا تنسى أن بوركينا فاسو فريق قوي في هذه المرحلة وعنده امكانيات.. كل فريق موجود في هذه المرحلة فريق قوي وتبقى الحظوظ متساوية.“

من أحمد ماهر

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below