22 أيلول سبتمبر 2013 / 22:22 / منذ 4 أعوام

نابولي يهزم ميلانو وفوز روما وانترناسيونالي بالدوري الايطالي

جونزالو هيجوين مهاجم نابولي يحتفل بهدفه في مرمى ميلانو بدوري ايطاليا يوم الاحد - رويترز

(رويترز) - أهدر ماريو بالوتيلي ركلة جزاء للمرة الاولى في مسيرته مع كرة القدم ليخسر فريقه ميلانو على ارضه امام نابولي 2-1 في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الاحد.

ونجح رودي جارسيا مدرب روما في ما فشل فيه ثلاثة من سابقيه بعدما قاد فريقه للفوز 2-صفر على جاره لاتسيو.

وكان بالوتيلي قد نفذ بنجاح جميع ركلات الجزاء التي انبرى لها سابقا وعددها 21 ركلة في مباريات رسمية لكن بيبي رينا حارس نابولي تصدى لها.

وهذه اول هزيمة لميلانو على ارضه في الدوري منذ نوفمبر تشرين الثاني الماضي والاولى على ملعبه امام نابولي منذ ابريل نيسان 1986.

وتقدم نابولي الذي فاز بجميع مبارياته الاربع في الموسم حتى الان في الدقيقة السادسة بهدف ميجيل بريتوس قبل ان يعزز تقدمه الارجنتيني جونزالو هيجوين بتسديدة من 25 مترا.

وتصدى رينا لفرصة محققة لتقليص الفارق عندما أنقذ ركلة الجزاء التي نفذها بالوتيلي لكن مهاجم منتخب ايطاليا نجح في تقليص الفارق في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وأحرز فيدريكو بالزاريتي وآدم ليايتش هدفين ليفوز روما للمرة الأولى على جاره في العاصمة الايطالية منذ عامين ونصف العام بينما خرج البديل اندريه دياز لاعب لاتسيو مطرودا بعد ثلاث دقائق فقط من نزوله أرض الملعب.

وسجل الارجنتيني كارلوس تيفيز والاسباني فرناندو يورينتي هدفين في خمس دقائق قبل نهاية الشوط الاول ليمنحا يوفنتوس حامل اللقب الفوز 2-1 على فيرونا.

وبعد غياب لنحو عامين بسبب اصابات متتالية في اربطة الركبة واصل جيوسيبي روسي تألقه ليسجل هدفه الرابع هذا الموسم ويقود فيورنتينا للفوز 2-صفر على مضيفه اتلانتا بعدما افتتح ماتياس فرنانديز التسجيل للفريق.

وحل المهاجم الارجنتيني دييجو ميليتو بديلا في الشوط الثاني في أول مباراة يخوضها بعد ابتعاد لسبعة اشهر بسبب الاصابة ليسجل هدفين ويساعد انترناسيونالي لاكتساح ساسولو الصاعد حيدثا لدوري الاضواء 7-صفر.

واستفاد انترناسيونالي ايضا من اهداف الثلاثي الارجنتيني المكون من رودريجو بالاسيو وريكي الفاريس واستيبان كامبياسو ليحقق الفريق أكبر انتصار له في دوري الاضواء الايطالي منذ 1966 عندما تغلب على بريشيا بنفس النتيجة.

وأكمل الجزائري سفير تايدر ورفائيلي بوسينو لاعب ساسولو بطريق الخطأ في مرماه سباعية انترناسيونالي.

ويملك انترناسيونالي عشر نقاط من اربع مباريات بالتساوي مع يوفنتوس وفيورنتينا مقابل 12 نقطة لروما المتصدر فيما خسر ساسولو للمرة الرابعة على التوالي.

وأنفق روما بمساندة مستثمرين من الولايات المتحدة 66 مليون يورو (89.16 مليون دولار) من أجل تدعيم صفوفه في فترة الانتقالات الصيفية وهو ما يمثل أكثر من ثلاثة اضعاف المبلغ الذي انفقه لاتسيو.

ولم يسيطر فريق أكثر من الاخر في الشوط الاول بعدما سدد جرفينيو لاعب روما كرة بضربة رأس خرجت بعيدا عن المرمى.

وكاد المهاجم الالماني ميروسلاف كلوسه ان يضع لاتسيو في المقدمة مع بداية الشوط الثاني قبل ان يسيطر روما على مجريات اللعب.

وسدد بالزاريتي في القائم قبل ان يضع روما في المقدمة عندما حول تمريرة عرضية من فرانشيسكو توتي داخل الشباك.

وانطلق توتي قائد روما ناحية مرمى لاتسيو في الدقيقة 81 لكن دياز عرقله ليخرج مطرودا.

وضمن ليايتش مهاجم صربيا الفوز لروما عندما حصل على ركلة جزاء نفذها بنفسه بنجاح في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وكان توتي المتخصص في تسديد ركلات الجزاء لروما خرج من الملعب بعدما استبدله المدرب جارسيا وسط تحية حارة من الجماهير.

وفشل روما في الفوز على جاره لاتسيو في اخر خمس مواجهات تحت قيادة الاسباني لويس انريكي وزدينيك زيمان واوريليو اندرياتسولي.

اعداد عماد عبد الله للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below