9 كانون الأول ديسمبر 2013 / 14:53 / بعد 4 أعوام

شاب كيني ينتحر بعد خسارة مانشستر يونايتد امام نيوكاسل بالدوري الانجليزي

كينيون يتابعون مباراة على الهواء مباشرة بين ارسنال ومانشستر يوناتد في مقهى بالعاصمة نيروبي يوم اول مايو ايار 2011 - ارشيف رويترز

نيروبي (رويترز) - تخطت آثار هزيمة مانشستر يونايتد امام نيوكاسل بالدوري الانجليزي لكرة القدم حدود القارة الاوروبية إذ وجد شاب كيني الحياة مستحيلة بعدها وألقى بنفسه من الطابق السابع ليسقط ضحية لعشق ناديه المفضل.

وألقى جون ماتشاريا (28 عاما) نفسه من مبنى في نيروبي بعد الهزيمة الثانية لفريقه على ارضه خلال اربعة ايام.

وقال بنسون كيبوي المسؤول في الشرطة الكينية لرويترز ”قفز ماتشاريا من الطابق السابع بعدما عرف ان مانشستر يونايتد خسر في ملعب اولد ترافورد امام نيوكاسل.“

وبهذه الهزيمة بات يونايتد يتأخر بفارق 13 نقطة عن ارسنال المتصدر.

وسبق ان انتحر مشجع كيني لفريق ارسنال عام 2009 بعد هزيمة فريقه امام مانشستر يونايتد في اياب الدور قبل النهائي لدوري ابطال اوروبا.

اعداد وتحرير عماد عبد الله للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below