29 كانون الأول ديسمبر 2013 / 18:13 / بعد 4 أعوام

ارسنال يستعيد الصدارة وتشيلسي يهزم ليفربول في الدوري الانجليزي

فينجر مدرب أرسنال (الثالث لليمين) خلال تدريب في لندن يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني 2013 - رويترز

لندن (رويترز) - أنهى اوليفييه جيرو صياما عن التهديف استمر لسبع مباريات ليساعد ارسنال على الفوز على مضيفه نيوكاسل يونايتد 1-صفر واستعادة صدارة ترتيب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.

كما حسم تشيلسي مباراة القمة ضد ليفربول لصالحه بالفوز 2-1 بعد مواجهة عامرة بالتوتر جاءت أهدافها الثلاثة في الشوط الأول ليضيف إلى متاعب ليفربول ضيفه الذي خسر للمباراة الثانية على التوالي.

وتقدم إيفرتون إلى قائمة المراكز الاربعة الاولى بعد فوزه 2-1 على ساوثامبتون.

وسجل المهاجم الفرنسي جيرو - الذي لم يحرز أهدافا في كافة المسابقات منذ 23 نوفمبر تشرين الثاني الماضي - من لمسة رائعة إثر ركلة حرة من ثيو والكوت خلال الشوط الثاني.

وأحرز روميلو لوكاكو هدف الفوز لإيفرتون الذي يقوده روبرتو مارتينيز بعد ثلاث دقائق من ادراك ساوثامبتون التعادل بهدف جاستون راميريز. وكان ايفرتون قد تقدم عن طريق سيموس كولمان في البداية.

وبات ارسنال الذي يمتلك 42 نقطة متقدما بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي عقب 19 مباراة.

ويحتل ايفرتون المركز الرابع برصيد 37 نقطة متفوقا على ليفربول الذي سيلاقي تشيلسي في وقت لاحق يوم الأحد. ويستضيف توتنهام هوتسبير فريق ستوك سيتي في مباراة اخرى ستقام يوم الأحد.

وكان حلول ارسنال ضيفا على نيوكاسل يعد بمباراة عامرة بالاهداف عقب فوز الفريق القادم من شمال لندن 7-3 عندما التقى الفريقان في نفس اليوم العام الماضي لكن الدفاع كانت له الكلمة العليا يوم الاحد.

واستحوذ ارسنال على الكرة لكن في غياب صانع اللعب مسعود اوزيل افتقر الفريق للقدرة على الاختراق وفشل في صناعة فرص للتسجيل في الشوط الاول.

واقترب نيوكاسل من التقدم في الوقت المحتسب بدل الضائع من الشوط الاول الا ان فويتشك تشيسني حارس ارسنال ارتقى ليبعد تسديدة موسى سيسوكو فوق العارضة قبل ان يسدد المدافع مايك وليامسون في العارضة من ضربة رأس اثر ركلة ركنية بعدها.

وبدا ان المباراة متجهة نحو التعادل الا ان ارسنال استطاع التسجيل عندما اتجهت الكرة مباشرة نحو منطقة الجزاء من ركلة حرة واخترق جيرو بين قلبي دفاع نيوكاسل ليسدد ضربة رأس قوية الشباك.

وكان بالامكان ان تصبح النتيجة 2-صفر بعدها الا ان والكوت أضاع فرصتين لحسم المباراة تماما.

وقال ارسين فينجر مدرب ارسنال ”نشعر بالرضا عن الذات لاننا أدهشنا الكثيرين ونريد ان نمضي قدما من هذه النتيجة.“

واضاف ”خضنا مباراتين خارج ارضنا وفزنا بهما والفريق مستعد للقتال على الفوز. نأمل ان نستمر في القتال وتطوير الفريق.“

وفي لندن تقدم ليفربول على مضيفه بهدف سجله المدافع مارتن سكرتل بعد أربع دقائق فقط من البداية.

لكن تشيلسي الذي يدربه جوزيه مورينيو تعادل في الدقيقة 17 بتسديدة قوية لايدين هازارد قبل أن يسجل صمويل ايتوو هدف الفوز بتسديدة سهلة فشل الحارس الفرنسي سيمون مينيوليه في الإمساك بها في الدقيقة 34.

وارتفع رصيد تشيلسي إلى 40 نقطة ليعود للمركز الثالث بفارق نقطتين وراء الصدارة بينما أصبح ليفربول في المركز الخامس برصيد 36 نقطة بفارق نقطة وراء ايفرتون الذي خاض ايفرتون اكثر من 60 دقيقة من مباراته بعشرة لاعبين وانتزع الصدارة بعد تسع دقائق عندما سدد كولمان كرة قوية في الشباك وهو هدفه الرابع في اخر سبع مباريات بالدوري الانجليزي.

وأهدر روس باركلي فرصة سهلة لتعزيز تقدمه في الشوط الثاني من مدى قريب وبدا ان ايفرتون قد يدفع الثمن عندما أدرك راميريس التعادل بتسديدة قوية من مدى بعيد.

لكن لوكاكو منح فريقه نقاط الفوز عندما سدد كرة وصلته من زميله جيمس مكارثي من 12 مترا في الشباك.

من توبي ديفيز

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below